>

(CNN) — غرد استشاري الطب النفسي السعودي، طارق الحبيب، الأمين العام المساعد لاتحاد الأطباء النفسيين العرب، حول مناسبة “يوم عاشوراء”، داعيا السنة والشيعة إلى التوقف عن تبادل الاتهامات بمقتل الحسين بن علي قبل 14 قرنا، مذكرا بتعايش النبي محمد مع اليهود، لتبدأ سلسلة من التعليقات التي لم تخل من تهجم شخصي عليه.

وبدأ الحبيب سلسلة تغريداته بالقول: “أتمنى في عاشوراء هذا العام من السنة والشيعة أن لا يتهم بعضهم البعض بمقتل الحسين رضي الله عنه مللنا من صراع لا يغير الماضي استمتعوا بعاشوراء” وأضاف: “شباب الشيعة والسنة هم الأمل في إنقاذنا للعودة للتعايش الذي استمتع به أجدادنا لكن دمره آباؤنا.”

وتابع الحبيب بالقول: “التعايش يكون حتى مع اليهودي فما بالك بالسني والشيعي، تعايش سيد الناس مع اليهود في المدينة مات عليه الصلاة والسلام ودرعه مرهونة عند يهودي.. أحد الخدم في بيت سيد الأنبياء كان غلاماً يهودياً.. سيد الناس عليه السلام طرد اليهود من المدينة لما خانوا العهد، أما قبل ذلك فالتعايش كان عنوان العلاقة معهم.”

وتسببت تغريدات الحبيب الذي يتتبع حسابه على موقع تويتر أكثر من ثلاثة ملايين شخص بموجة من التعليقات، التي لم يخل بعضها من تهجمات، ما دفع الحبيب إلى الرد بهدوء قائلا: “لماذا إذا اختلف بعضكم معي شتمني؟ إذا كنت استحق الشتم في نظرك فليتك تحترم لسانك من أن تدنسه بألفاظ لا ترتقي لنفسك الراقية، دمت راقياً محمديا.”

ولفت الحبيب إلى أن البعض “ينتقد مفهوم التعايش قبل أن يفهم معناه” كما رفض مطالب البعض الآخر له بـ”نسف من يخالفه” قائلا: “اذروني لا أستطيع أن أفعل لغيري ما لا يعجبني منه.. بعض الناس يعتقد أن واجب الدعوة إلى الله تبرأ به ذمته وينتهي دوره إذا شتم الطوائف والأديان الأخرى !! إنها لغة الانفعاليين الكسالى.”



شارك برأيك

‫17 تعليق

  1. محترم دايما
    وكلامك لانه حق فهو غير مسموع في أيامنا هذه
    ادام الله علمك وإيمانك فخرا لكل مسلم يدعو للسلام والتعايش والأمان

  2. فعلا هذا الشخص فخرا ، لكم فهو انسان واعي ومثقف ولاهم من هذا انه مسالم فمن على شاكلته اصبحو قلة قليلة وشبه منقرضين ، بارك الله فيك وكثر الله من امثالك

  3. و نعم الرجال انت يا طارق الحبيب
    بارك الله فيك وجعلك الله ذخرا لهذه الامة المتاكلة و يا ريت تجد كلماتك صدى و طريق للقلوب المتحجرة

  4. كلام جميل .. جدا..
    فللماضي ماضي والله كفيل به ..
    واليوم .. لا افضل من حب المسلم لاخيه ولا اتهاما لسنة ابيه .. فلكل منكم قلب وحبوا الله ورسوله وال بيته بحب المسلم لاخيه ..
    ماذا جنينا ..
    الفرقه .. والغيظ .. والضعف .. والانكسار .. والحرمان .. وكل هذه خسارتها كانت على شعوبنا .. فنحن جميعنا تضررنا من عقباتها ..
    اسئل الله الواحد الاحد ان يجعل قلونا نضيفه مليئه بالتسامح والحب والرحمه ..
    واسئل الله ان يتقبل حزننا على ابناء رسول الله في ذكرى مصابهم ..
    تحياتي ..
    ..

  5. بارك الله بك سيد طارق الحبيب . لعل اهم ما ذكرته الامراض النفسيه التي يعاني منها المجتمع هي ما يتمثل بالنقاط التاليه , ولا اعتقد انها ستتغير ابدا الا ان يشاء الله سبحانه .
    1- البعض “ينتقد مفهوم التعايش قبل أن يفهم معناه” .
    2- مطالب البعض الآخر له بـ”نسف من يخالفه” .
    3-بعض الناس يعتقد أن واجب الدعوة إلى الله تبرأ به ذمته وينتهي دوره إذا شتم الطوائف والأديان الأخرى !!( إنها لغة الانفعاليين الكسالى).”.

  6. اهلا .. ومليون هلا ومرحبا ..
    فيكي يا محايده ..ويارب دومك بخير و اهلك واخوانك .. وليس مغتربه ..
    اشلون اخبارج واخبار الاهل انشاء الله بخير ..
    الله يسلمج واشكرج على السؤال ..
    تحياتي لكي وللجميع ..
    ..

  7. الرجل مسك العصى من النص، و هذا هو الحق بعينه في مثل هذه الامور!!
    الذين من هجموه، من كلا الطائفتين، فهم مريضين نفسين!!!

  8. اريج.. keem..dlshad..television….الفجر البعيد..محايدة و بسمة وكل من في الصفحة صح عاشوراءكم و تقبل الله صيام صائميكم و يعود عليكم بالخير و اليمن و البركات

  9. اللهم امين هدهد اختى ……ربي يحفظك
    تقبل الله منا و منكم …. و جعلها الله ايام مباركة يعود خيرها على كل مسلم في اي بقعة من الارض
    يوم سعيد مبارك للجميع…

  10. بارك الله فيك…كلام عاقل ومحترم وما فيه أي غلط فليش عم يهاجموه عليه وينتقدوه ؟
    ربنا يجمع شمل المسلمين جميعاً ويوحد كلمتهم ..

  11. نحن حولنا ذكرى استشاد الامام عليه السلام الى فيلم مرعب لناس يحملون سيوف ملطخة بالدماء يضربون رؤوسهم بطريقة هستيرية ويسلخون جلدة ظهورهم بسلاسل حديد مدببة ودفوف تقرع للحرب —-نعم اختفى قدسية مبادئ الامام وجمالية روحه الكريمة وكلماته الانسانية المعطرة بالتضحية والفداء للاخرين —لقد تعرف الشيعة على التطبير والزنجير منذ مئة عام من خلال المرجع الاعلى السيد ابو الحسن الاصفهاني فقد جلب هذه العادة من الهند لقربه منهم —-فالهندوس يعذبون اجسادهم لتطهيرها من الذنوب —-انا شيعي وارفض هذه العادة تماما

  12. خطوة مشكور عليها لكن دعوة ستصطدم باذان صماء وعقول ناقصة لاتفقه
    فللاسف اصبح علينا من السهل ان نتعايش مع غير المسلم من ان نتعامل مع اخ مسلم على غير مذهبنا …. لابل الاسهل الزواج من كتابية بدل من الزواج من مذهب اسلامي مغاير ! فالكتابية طوال اليوم اسمعها عن مأاخذي على ما يعتبره اهلها امور سماوية منزلة ومرات بقسوة لكن ما حال هذا دون التعايش فهي (تعبره ) لي متفهمة وفي نهاية اليوم تسمعني اعذب الكلام الشاعري واكثره رومانسية … ربما لو كنت متزوج من عائلة سنية لسال الدم للركب وانا اقول في نهجهم الفقهي ما اقول !
    ياترى متى يعقل البعض منا ويستمعون لمنطق العقل ؟؟ وماذا يحصل لو تركوني اقول في المذاهب المخالفة لمذهبي ما اريد ويقولون هم ايضا ما يريدون ؟ دون ان يحول ذلك من تعايشنا او جلوسنا في مطعم ومائدة واحدة ونتعامل حضاريا دون دم واضطرار مني لاستل سيفي اوقيام الكنترول بمنع تعليقي ؟؟؟ لابد ان نتعايش ونمد ايادينا لبعض واعلم اني لااهاجم شخصك وبدنك انما انتقد فكرك فجابهني بفكرك ولاتستعمل عضلاتك… فاعمل على تحطيم راسك ! فيا حبيبي السني وعزيزتي السنية خذوها مني انا الشيعي ان الشغلة ما مستهالة قولوا واقول وانشروا كلماتي واقرأ كلماتكم وبعدها اعزمكم في بغداد او قم وتعزموني في جدة او الرياض .

  13. قال الشيخ علي محفوظ: “لقد أحدث الشيطان الرجيم بسبب قتل الحسين بدعتين:

    الأولى: الحزن والنوح واللطم والصراخ والبكاء والعطش وإنشاد المراثي، وما إلى ذلك من سب السلف، ولعنهم، وإدخال البريء مع المذنب، وقراءة أخبار مثيرة للعواطف مهيجة للفتن وكثير منها كذب، وكان قصد من سن هذه السنة السيئة في ذلك اليوم فتح باب الفتنة والتفريق بين الأمة. وهذا غير جائز بإجماع المسلمين، بل إحداث الجزع والنياحة وتجديد المصائب القديمة من أفحش الذنوب وأكبر المحرمات.

    والثانية: بدعة السرور والفرح، واتخاذ هذا اليوم عيدًا يلبس فيه ثياب الزينة، ويوسع فيه على العيال… وذلك أنه كان بالكوفة قوم من الشيعة يغلون في حب الحسين وينتصرون له، رأسهم المختار بن عبيد الكذاب الرافضي الذي ادعى النبوة، وقوم من الناصبة يبغضون عليًّا وأولاده، ومنهم الحجاج بن يوسف الثقفي، وقد ثبت في صحيح مسلم عن النبي أنه قال: “سيكون في ثقيفة كذاب ومبير”. والمبير: المسرف في إهلاك الناس… فكان ذلك الشيعي هو الكذاب، وهذا الناصبي هو المبير، فأحدث هؤلاء الحزن، وهؤلاء السرور… وهذه كلها بدع أصلها من خصوم الحسين، كما أن بدعة الحزن وما إليه من أحبابه، والكل باطل وبدعة وضلالة. قال العلامة ابن العز الحنفي: إنه لم يصح عن النبي في يوم عاشوراء غير صومه”
    ————

  14. كلام جميل من شخص واعي ..بارك الله فيك دكتورنا الغالي
    اهل السُ نه بطبيعتهم مسالمين ولا يحملون الحقد والغل لاي طائف ه او دين ..واكاد اجزم انه قبل 10 سنوات لا احد من عامة الناس يعرفون شيئا اسمه الم ذهب الش يعي .. وانا واحده منهم ..الى ان صدمنا بما يتفوه به بعضهم بحق صحبة الرسول واهل بيته الكرام ..وعلى النقيض تماما ماتربى عليه البعض من الطرف الاخر من شحن للنفوس منذ نعومة اظفارهم ..
    هدى الله الجميع لمايحبه ويرضاه وتقبل الله صيامكم وصالح اعمالكم

  15. ..
    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ..
    ..
    ان كنتم تكرهون ال بيت الرسول وتتبعون من اتبع من قتل ال بيت رسولكم وتمشون على خطاء يزيد ابن معاويه قاتل واسر نساء نبيكم فلا تبرؤ هدا الكره بايجاد الاخطاء بطباع وتقاليد البسطاء من من اتبع رسول الله وحزن على مقتلهم ..
    فلو كانوا الشيعه متخلفين بصفاتهم بالتعبير عن حبهم لابناء رسولنا محمد ( ص ) وحفيد رسوله الامام الحسين عليه السلام فمالكم تتبعون من قتل ابناء رسولكم ..
    الحمد لله ولدتي متشيعا على خطا امير المؤمنين عليه السلام ..
    ..
    ..

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *