الصفحة الرئيسية أخبار سياسية العالم العربي غارة اسرائيلية تغتال قياديا في “الجهاد الاسلامي” في غزة

غارة اسرائيلية تغتال قياديا في “الجهاد الاسلامي” في غزة

بواسطة -
0 181
القيادي في حركة الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا

قتل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا في غارة استهدفت الثلاثاء منزلا بحي الشجاعية في غزة، وفق ما أعلن الجيش الإسرائيلي.

وأعلن الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي أن الهجوم استهدف مبنى كان فيه أبرز قادة الجهادة الإسلامي.

وأعلنت حركة الجهاد الإسلامي “اغتيال” إسرائيل لأحد قادتها العسكريين في غزة، فيما أكدت وزارة الصحة الفلسطينية مقتل أبو عطا وزوجته في الغارة.

وقال أدرعي في تغريدات عبر حسابه في تويتر إن العملية شارك فيها الجيش وجهاز الأمن العام مستهدفة مبنى كان فيه بهاء أبو العطا وهو من أبرز قادة الجهاد الإسلامي.

وأضاف أن أبو العطا كان “مسؤولا عن معظم العمليات التخريبية التي انطلقت في العام الأخير من قطاع غزة، والجولات القتالية وإطلاق الصواريخ على مهرجان سديروت في أغسطس بالإضافة إلى إطلاق الرشقات الصاروخية باتجاه سديروت وغلاف غزة مطلع نوفمبر”.

واعتبر أدرعي أن الهجمة الوقائية على أبو العطا كانت تستهدف إزالة أي تهديد فوري للجهاد الإسلامي، واصفا أياه بالـ “قنبلة الموقوتة”.

ودوت صفارات الإنداز في القرى والبلدات الإسرائيلية المجاورة لقطاع غزة. فيما قررت السلطات الإسرائيلية إعلاق المعابر والمنافذ القريبة من غزة. ووفق شهود عيان أطلق مسلحون عددا من الصواريخ من غزة تجاه المناطق الإسرائيلية.

وأوعزت بلديات متاخمة للحدود مع قطاع غزة بفتح الملاجئ العامة وألغيت الدراسة فيها، وأوقفت حركة القطارات من عسقلان وحتى بئر السبع بالإضافة إلى إغلاق طرق في بلدات على الحدود.

لا يوجد تعليقات

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.