>

Gal.ban.ki.moon.bankemon.jpg_-1_-1(CNN) — قال الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، إن تزويد أي من طرفي النزاع في سوريا بالسلاح لن يعالج الوضع الراهن مؤكداً بأنه لا يوجد حل عسكري للحرب الأهلية الدامية هناك، في تعقيب يأتي بعيد الإعلان بأن الولايات المتحدة بدأت في تسليح المعارضة السورية.

ورد كي مون على أسئلة بشأن القرار الأميركي بمد المعارضة السورية بالسلاح: “أوضحت أنا والأمم المتحدة مرارا إن تزويد أي من الطرفين بالسلاح لن يعالج الوضع الحالي، لا يوجد حل عسكري. الحل السياسي هو الوحيد الذي يمكن أن يعالج هذا الوضع بشكل مستدام.”

ويأتي ذلك، بعدما كشف مصدر مسؤول في الإدارة الأمريكية إن واشنطن بدأت بالفعل بتوفير دعم عسكري متزايد للثوار في سوريا، وذلك عبر عملية بدأت قبل أيام
وقال المصدر الذي طلب من CNN عدم كشف اسمه إن جهود الدعم الأمريكية بدأت قبل أيام عدة، وبقيادة الاستخبارات المركزية الأمريكية CIA، التي باشر مديرها، جون برينون، إخطار الدول الحليفة بطبيعة المساعدات المقدمة.

وفي الوقت كرر المرشح الرئاسي السابق، السيناتور جون ماكين، الدعوة لفرض منطقة حظر جوي.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *