>

اعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يوم الاربعاء 13 مارس/آذار ان تسليح المعارضة السورية يخالف القانون الدولي.

وقد جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك له مع نظيره البريطاني ويليام هيغ عقد في اعقاب اول جلسة للحوار الاستراتيجي الروسي – البريطاني بلندن.

والجدير بالذكر ان هذا الحوار يجري على مستوى وزراء الخارجية والدفاع في البلدين. وقال الوزير: “فيما يتعلق بامكانية تسليح المعارضة(السورية)، فانني افهم ان القانون الدولي لا يسمح بذلك.

وسيكون تسليح المعارضة مخالفة لاعراف القانون الدولي. ونحن يمكن ان نتذكر ما حدث في ليبيا حين فرض مجلس الامن الدولي حظرا على توريد السلاح الى طرفي النزاع، لكن هذه التوريدات للمعارضة استمرت، وبشكل علني”.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. وقتل الشعب السوري و قصفهم بي كل أنواع الصواريخ و الطائرات و البراميل لا تخالف قوانينك الدولية ؟؟؟؟
    ما تخاف طول ما إسرئيل مطمنة من البطة. أميركا واقفة ضد تسليح المعارضة لكن لي سوء حظكم كلكم جيش أبو شحاطة عم يسلحهم بي كل فشل و أنت و بوطين تبعك عم تسلحوهم كمان من جيبتكم

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *