>

عثر اليوم على جثة سيدة موضوعة داخل حقيبة كبيرة ومرمية على مدخل أحد الابنية في منطقة الدكوانة شمال العاصمة اللبنانية بيروت.

وعلى الفور، حضرت الى المكان الاجهزة الامنية وفتحت تحقيقا في الحادث حيث أظهرت التحقيقات الاولية ان الفتاة ذات بشرة سمراء ومصابة بضربة على رأسها.

وبحسب مراسلة تلفزيون الجديد، الذي نقل الخبر، فإن الجثة موضبة داخل شنطة سفر كبيرة وملصقة بإحكام.

وأكدّت القوة الأمنية لـ “الجديد” وجود آثار خنق على الجثّة وأن يديها تعرضتا للكسر، والفتاة هي من الجنسية الثيوبية في العقد الثالث من العمر وهي حامل.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *