كشفت المديرية العامة للأمن العام اللبناني يوم أمس الجمعة في بيان لها عن اعتقال السلطات اللبنانية ل ” عامر فاخوري ” وهو مسئولا عسكريا سابقا بتهمة التخابر لصالح الموساد الإسرائيلي .

وقال البيان إنه في إطار متابعة المديرية العامة للأمن العام اللبناني لعملاء العدو الإسرائيلي وتعقبهم .. تمكنت من إيقاف آمر معتقل الخيام سابقا اللبناني ” عامر فاخوري ” .

وبإجراء التحقيقات معه اعترف بتعامله وتعاونه مع العدو الإسرائيلي والعمل لصالحه .. وأنه حصل بعد فراره إلى دولة فلسطين المحتلة في عام 2000 على هوية إسرائيلية وجواز سفر إسرائيلي غادر بموجبه الأراضي الفلسطينية المحتلة .

وبعد انتهاء التحقيقات تمت إحالته إلى النيابة العامة العسكرية استنادا إلى إشارة مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي ” بيتر جرمانوس ” .

يذكر أن معتقل الخيام يعد واحدا من أبرز سجون الاحتلال الإسرائيلي في جنوب لبنان قبل التحرير عام 2000 .

شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. هيدا جزار الخيام عنصر من جيش لحد ..
    والأخزى من ذلك مرة كان من المدعوين وهو مطلوب اول ومعروف شكلا واسماً (لحفل في السفارة اللبنانية في اميركا وأخذ صورة مع العماد جوزيف عون )
    و متأمل ان جرايمه تكون مرت عليها المدة القانونية …بس كتير أهالي رفعوا دعاوى شخصية بحقه الان ..منها انهم عذبوا منه شخصياً..
    على كل في طبخة من ورا هالقصة كلها …منها عودة الهاربين للداخل الاسرائيلي وتنظيف ملفاتهم…

  2. لو اكتشفنا امر كل من يتعامل مع اسرائيل من الدول العربيه لصعقنا من المفاجئات

  3. يوجد الكثير من أمثال هؤلاء في فلسطين تحت مسمى التعاون الأمني مع الاحتلال، يعني بلغة أهل جنوب لبنان ومن عاش في لبنان يسمونهم بالعملاء أو جاسوس (متعاون أمني مع المحتل).لا عجب فهذا زمن العملاء

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *