>

سي ان ان – أعلنت السلطات الليبية، الأربعاء، تأجيلها لمحاكمة عدد من رموز نظام الزعيم الليبي السابق، معمر القذافي وفي مقدمتهم البغدادي المحمودي الذي شغل منصب رئيس الوزراء إلى جلسة الخامس من فبراير/ شباط المقبل.

وبين تقرير نشر على وكالة الأنباء الليبية الرسمية أن “المحاكمة أجلت محاكمة البغدادي المحمودي والمبروك زهمول وعامر ترفاس، المتهمين بأعمال القتل والاغتصاب وقمع المتظاهرين العزل وتفتيت اللحمة الوطنية والفساد المالي خلال ثورة السابع عشر من فبراير، إلى جلسة الخامس من شهر فبراير القادم.”

وبين تقرير المحكمة أن هذا التأجيل جاء “بناء على طلب هيئة الدفاع، حيث مثل المتهمون في جلسة محكمة استئناف طرابلس الخاصة بمحاكمة رموز وكبار مسؤولي النظام السابق، وطلب محامي الدفاع عن المتهم الأول المحمودي من قاضي المحكمة في مستهل الجلسة، التماس ‘أجل مناسب’ للاستعداد للمرافعة على موكله.”

من جهته “تمسك محامي المتهم الثاني، زهمول، بأن تترافع هيئة المحكمة على موكله،” بحسب ما نقله التقرير، مشيرا إلى “أن جلسة المرافعة والقضية جاهزة وبأنها متداولة لأكثر من سنة الأمر الذي يؤثر على موكله، وأن النيابة لم تقدم جديدا فيما يتعلق بالاستمارات المغناطيسية.”



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *