>

الشرق الأوسط- وصفت وزيرة القضاء الإسرائيلي، ومسؤولة ملف المفاوضات، تسيبي ليفني، استقالة طاقم التفاوض الفلسطيني بأنها صناعة دراما، وقالت إنها لا تتماشى والتعهدات التي أخذها الفلسطينيون على عاتقهم بداية المفاوضات. وأَضافت ليفني أن إسرائيل لم تتعهد قط بوقف الاستيطان قبل بدء المباحثات، وهم يعرفون ذلك.”

وتابعت في تصريحات نشرتها وسائل إعلام إسرائيلية: يجب الاستمرار في المفاوضات. وأنا أتوقع ألا يقوم الفلسطينيون باتخاذ كل فرصة لصناعة الدراما. يجب وقف استغلال الفرض من أجل أغراض سياسية بحتة.”

وكانت ليفني تعقب على إعلان الرئيس الفلسطيني محمود عباس (أبو مازن)، استقالة الوفد المفاوض دون أن يعلن أنه قبلها أو لا، وفقا لصحيفة الشرق الأوسط.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *