>

تعرض رئيس وزراء السودان ” عبد الله حمدوك ” صباح اليوم الإثنين لمحاولة إغتيال حيث استهدفت سيارة مفخخة موكبة في العاصمة السودانية الخرطوم أثناء توجهه إلى مقر عمله من منزله .

وكشف التليفزيون السوداني عن نجاة حمدوك من محاولة الاغتيال على الرغم من أن سيارته قد تدمرت بالكامل وتم نقله إلى مكان آمن .

كما كتبت زوجة رئيس الوزراء السوداني عبر حسابها على موقع التواصل الإجتماعي ” فيس بوك ” منشورا تعلق فيه على الحادث وتؤكد نجاة عبد الله حمدوك .

فقالت : ” محاولة تفجير حمدوك قبل دقائق .. حمدوك بخير ولم يصب .. شيء واحد يجب أن يعلمه الجبناء إذا ذهب حمدوك سيأتي ألف حمدوك من بعده .. هذه الثورة لن تتوقف أبدا ” .

ونشر حمدوك أيضا عبر حسابه على فيس بوك منشورا لطمأنة الشعب السوداني قائلا : ” أطمئن الشعب السوداني إنني بخير وصحة تامة .. ما حدث لن يوقف مسيرة التغيير ولن يكون إلا دفقة إضافية في موج الثورة العاتي فهذه الثورة محمية بسلميتها وكان مهرها دماء غالية بذلت من أجل غد أفضل وسلام مستدام ” .

وقام الأمن السوداني بتطويق موقع محاولة اغتيال عبد الله حمدوك وبدء التحقيق في التفجير .. وأكد التلفزيون السوداني أن جميع القوات الأمنية المعنية تحقق بمحاولة الاغتيال .

 

 

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *