>

أسفرت المواجهات التي شهدتها العاصمة المصرية وعدد من المحافظات في الذكرى الأولى لأحداث فض ميداني رابعة العدوية ونهضة مصر، الخميس، عن مقتل 3 أشخاص.

وأفاد مراسل “سكاي نيوز عربية” أنه من بين القتلى رقيب شرطة قتل برصاص مسلحين، إلى جانب مواطنين شاركا في المصادمات، فيما فرقت قوات الشرطة مسيرات الإخوان بمنطقتي العجوزة والمطرية بالقاهرة.

وعززت الأجهزة الأمنية المصرية من نشر قواتها في مختلف المداخل والمخارج والمحاور الاستراتيجية ومحيط ميادين التحرير والنهضة ورابعة العدوية، لمواجهة مظاهرات جماعة الإخوان فى ذكرى فض اعتصامي رابعة والنهضة.
ودفعت الأجهزة الأمنية بأكثر من 120 ألف عنصر من أفراد قوات التأمين المشترك، التابعة لقوات من الشرطة والجيش.
ميدان التحرير , فض الاعتصامات بمصر , ميدان النهضة , ميدان رابعة العدوية , الأجهزة الأمنية بمصر , استنفار أمني بمصر , اعتصامات الإخوان , قنابل بدائية
جانب من المواجهات التي شهدها شارع الهرم في محافظة الجيزة
أسفرت المواجهات التي شهدتها العاصمة المصرية وعدد من المحافظات في الذكرى الأولى لأحداث فض ميداني رابعة العدوية ونهضة مصر، الخميس، عن مقتل 3 أشخاص.
وأفاد مراسل “سكاي نيوز عربية” أنه من بين القتلى رقيب شرطة قتل برصاص مسلحين، إلى جانب مواطنين شاركا في المصادمات، فيما فرقت قوات الشرطة مسيرات الإخوان بمنطقتي العجوزة والمطرية بالقاهرة.
وعززت الأجهزة الأمنية المصرية من نشر قواتها في مختلف المداخل والمخارج والمحاور الاستراتيجية ومحيط ميادين التحرير والنهضة ورابعة العدوية، لمواجهة مظاهرات جماعة الإخوان فى ذكرى فض اعتصامي رابعة والنهضة.
ودفعت الأجهزة الأمنية بأكثر من 120 ألف عنصر من أفراد قوات التأمين المشترك، التابعة لقوات من الشرطة والجيش.
وقال مصدر أمني مسؤول، الخميس، إن وزير الداخلية المصري اللواء محمد إبراهيم عقد على مدى عدة أيام اجتماعات مع مساعديه، شدد فيها على ضرورة التعامل بحسم مع أي محاولات عنف تستهدف أمن البلاد.
وأضاف أن الأجهزة الأمنية ستستعين بقوات التدخل السريع على المحاور والطرق الرئيسية للتعامل مع تظاهرات دعا لها أنصار جماعة الإخوان.
كما تم تعزيز الخدمات والإجراءات التأمينية فى المواقع المهمة مثل مطار القاهرة والمجرى الملاحي لقناة السويس ومحطات الكهرباء والمياه والبنوك بالتنسيق الكامل مع عناصر القوات المسلحة.
اشتباكات واعتقالات
وألقت الأجهزة الأمنية المصرية القبض على 5 من أنصار الإخوان بمحافظة الشرقية خلال اشتباكات وقعت عقب مسيرة لأنصار الإخوان والرئيس السابق محمد مرسي بمدينة الحسينية في ذكرى فض اعتصامي رابعة والنهضة.
وقطع أنصار الإخوان قاموا بقطع الطريق وأشعلوا إطارات السيارات واشتبكوا مع الأهالي، وتدخلت قوات الأمن وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.
وفي مدينة الكرداسة بمحافظة الجيزة، أطلقت قوات الأمن المصرية قنابل الغاز لتفريق مسيرة لأنصار الإخوان بالمدينة.
كما أحبطت محاولة عدد من أنصار الإخوان قطع الطريق الزراعي بمحافظة أسيوط بصعيد مصر، وألقت القبض على 3 منهم، بينما فضت تجمهرا لأنصار الإخوان على مسار للقطارات الحديدية بالجيزة، وأحبطت محاولة لإشعال النيران بخط المنيا.
مصر.. أعمال عنف بذكرى فض الاعتصام
ميدان التحرير , فض الاعتصامات بمصر , ميدان النهضة , ميدان رابعة العدوية , الأجهزة الأمنية بمصر , استنفار أمني بمصر , اعتصامات الإخوان , قنابل بدائية
جانب من المواجهات التي شهدها شارع الهرم في محافظة الجيزة
مصر.. أعمال عنف بذكرى فض الاعتصام
أسفرت المواجهات التي شهدتها العاصمة المصرية وعدد من المحافظات في الذكرى الأولى لأحداث فض ميداني رابعة العدوية ونهضة مصر، الخميس، عن مقتل 3 أشخاص.
وأفاد مراسل “سكاي نيوز عربية” أنه من بين القتلى رقيب شرطة قتل برصاص مسلحين، إلى جانب مواطنين شاركا في المصادمات، فيما فرقت قوات الشرطة مسيرات الإخوان بمنطقتي العجوزة والمطرية بالقاهرة.
وعززت الأجهزة الأمنية المصرية من نشر قواتها في مختلف المداخل والمخارج والمحاور الاستراتيجية ومحيط ميادين التحرير والنهضة ورابعة العدوية، لمواجهة مظاهرات جماعة الإخوان فى ذكرى فض اعتصامي رابعة والنهضة.
ودفعت الأجهزة الأمنية بأكثر من 120 ألف عنصر من أفراد قوات التأمين المشترك، التابعة لقوات من الشرطة والجيش.
وقال مصدر أمني مسؤول، الخميس، إن وزير الداخلية المصري اللواء محمد إبراهيم عقد على مدى عدة أيام اجتماعات مع مساعديه، شدد فيها على ضرورة التعامل بحسم مع أي محاولات عنف تستهدف أمن البلاد.
وأضاف أن الأجهزة الأمنية ستستعين بقوات التدخل السريع على المحاور والطرق الرئيسية للتعامل مع تظاهرات دعا لها أنصار جماعة الإخوان.
كما تم تعزيز الخدمات والإجراءات التأمينية فى المواقع المهمة مثل مطار القاهرة والمجرى الملاحي لقناة السويس ومحطات الكهرباء والمياه والبنوك بالتنسيق الكامل مع عناصر القوات المسلحة.
اشتباكات واعتقالات
وألقت الأجهزة الأمنية المصرية القبض على 5 من أنصار الإخوان بمحافظة الشرقية خلال اشتباكات وقعت عقب مسيرة لأنصار الإخوان والرئيس السابق محمد مرسي بمدينة الحسينية في ذكرى فض اعتصامي رابعة والنهضة.
وقطع أنصار الإخوان قاموا بقطع الطريق وأشعلوا إطارات السيارات واشتبكوا مع الأهالي، وتدخلت قوات الأمن وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.
وفي مدينة الكرداسة بمحافظة الجيزة، أطلقت قوات الأمن المصرية قنابل الغاز لتفريق مسيرة لأنصار الإخوان بالمدينة.
كما أحبطت محاولة عدد من أنصار الإخوان قطع الطريق الزراعي بمحافظة أسيوط بصعيد مصر، وألقت القبض على 3 منهم، بينما فضت تجمهرا لأنصار الإخوان على مسار للقطارات الحديدية بالجيزة، وأحبطت محاولة لإشعال النيران بخط المنيا.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *