>

(CNN)– أكدت مصادر رسمية في مصر الأحد، أن الأجهزة الأمنية في جنوب سيناء تمكنت من ضبط “متسلل” إسرائيلي من أصل مغربي، في منطقة “طابا”، أفاد بأنه كان يعتزم الهرب إلى المغرب، فيما منعت سلطات مطار القاهرة “ناشطاً سياسياُ” فرنسياً من دخول مصر.
وذكر التلفزيون المصري، على موقعه الرسمي “أخبار مصر”، أن “المتسلل” الإسرائيلي يُدعى إبراهيم شالومي، ويبلغ من العمر 29 عاماً، وهو من سكان “حيفا”، حيث تمكن من الهرب من إسرائيل والدخول إلى الأراضي المصرية، إلا أن أجهزة الأمن المصرية تمكنت من اعتقاله بالقرب من منفذ طابا البري.


وأفاد شالومي في التحقيقات، بحسب الموقع نفسه، بأنه يريد العودة الى المغرب، موطنه الأصلي، وتبين أنه من “يهود المغرب العربي”، وتمت إحالته إلى النيابة العامة في مدينة “نويبع” التي باشرت التحقيق معه، كما تم إخطار السفارة الإسرائيلية في القاهرة بالواقعة.
من جانبها، ذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن وزارة الخارجية تفحص في صحة ما أعلنته أجهزة الأمن المصرية عن اعتقال شاب إسرائيلي، تسلل إلى مصر عبر الحدود، دون أن يحمل جواز سفر أو أوراق ثبوتية أخرى.
إلى ذلك، أفاد موقع التلفزيون الحكومي أيضاً بأن سلطات مطار القاهرة منعت “الناشط” الفرنسي ماثيو بلارين، من مواليد عام 1985، من دخول مصر، وقررت إعادته إلى فرنسا.
ونقل عن “بوابة الأهرام” أنه تم منع دخوله “لدواع أمنية”، حيث أن اسمه مدرج على قوائم الممنوعين من دخول البلاد، لأنه اشترك في عدد من المظاهرات في مصر في السابق، وتم ترحيله إلى خارج البلاد، بعد إلقاء القبض عليه.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. سلطات مطار القاهرة منعت “ناشطاً سياسياُ” فرنسياً من الدخول
    ناقصين أحــنا نشطاء , كفاية علينا التحرير المعــفـنـين ..

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *