>

أمرت نيابة الأموال العامة بحبس أنس الفقي وزير الإعلام الأسبق، 15 يوماً على ذمة التحقيقات لاتهامه بالإضرار وإهدار المال العام وتسهيل الاستيلاء على أربعة ملايين ونصف مليون جنيه من أموال اتحاد الإذاعة والتليفزيون قيمة هدايا للرئيس السابق حسني مبارك وأسرته، وبعض رموز النظام من بينهم الدكتور أحمد نظيف رئيس الوزراء الأسبق، ويوسف بطرس غالي وزير المالية الأسبق، وذلك خلال الفترة من عام 2007 حتى عام 2011 بالمخالفة للوائح اتحاد الإذاعة والتلفزيون. بحسب ما أكدت “بوابة الأهرام”.


وتبين من التحقيقات التي أشرف عليها المستشار مصطفى الحسيني المحامي العام الأول لنيابة الأموال العامة، والمستشار حامد راشد المحامي العام بالنيابة، وباشرها محمد البرلسي، أن صفوت الشريف كلّف القطاع الاقتصادي باتحاد الإذاعة والتلفزيون بشراء هدايا وساعات ذهبية وأقلام وأطقم ذهبية وسجاجيد حرير، كان المتهم أهداها إلى الرئيس مبارك وأفراد أسرته في أعياد ميلادهم والذكرى السنوية لحادثة مبارك في أديس أبابا، وبعد اعتراف المتهم في التحقيقات أمرت النيابة بحبسه.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *