>

اتفقت سوريا وتركيا على إجراء مناورات عسكرية مشتركة، وذلك بعد يومين من إلغاء أنقرة مناورات “نسر الأناضول” الجوية التي كانت ستشارك فيها إسرائيل إلى جانب قوات من الولايات المتحدة ودول حلف شمال الأطلسي (ناتو).

وقال وزير الدفاع السوري علي حبيب في مؤتمر صحفي بمدينة حلب شمال سوريا أمس الثلاثاء إن بلاده أجرت أول مناورات عسكرية برية مشتركة مع تركيا في الربيع الماضي، وإنه اتفق “اليوم” على إجراء مناورات أكثر شمولا وأكبر حجما.

وجاءت تصريحات الوزير السوري عقب انعقاد الاجتماع الأول لمجلس التعاون الإستراتيجي بين سوريا وتركيا بمشاركة أكثر من عشرين وزيرا من البلدين لتدشين إلغاء تأشيرات دخول مواطنيهما وسط التأكيد على إستراتيجية العلاقة والتعاون في شتى المجالات.

وفي السياق أشاد وزير الخارجية السوري وليد المعلم في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التركي أحمد داود أوغلو بقرار أنقرة إلغاء المناورات التي كانت ستشارك فيها إسرائيل، وقال إن القرار يعكس الطريقة التي تنظر فيها تركيا إلى الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة.

وقد نفت تركيا وجود أي دوافع سياسية وراء قرار إلغاء المناورات مع إسرائيل ودعت تل أبيب إلى إبداء “التعقل” في تصريحاتها. وأشارت إلى أن هذا الإلغاء لا يمثل تهديدا للعلاقات الثنائية القديمة وللمصالح الإستراتيجية.

وفي السياق جدد أوغلو موقف أنقرة المتمثل في أنها لم تشر إلى إسرائيل بالتحديد كعقاب سياسي لإلغاء المناورات العسكرية التي كانت ستضم أيضا الولايات المتحدة وحلف الأطلسي، لكنه قال للصحفيين في حلب إن “الحساسيات الخاصة بغزة والقدس الشرقية والمسجد الأقصى موجودة، إذا أخذت هذه الحساسيات في الاعتبار فإن عملية السلام ستستأنف في المنطقة”.

وإزاء الموقف التركي الأخير اعترضت وزارة الخارجية الأميركية على القرار الذي اتخذته أنقرة في اللحظات الأخيرة واستبعاد إسرائيل من المناورات وقال المتحدث باسم الوزارة بيجيه كرولي “نعتقد أنه من غير الملائم استبعاد أي دولة من مناورات بهذا الشكل في اللحظات الأخيرة”.

وقامت تركيا المرشحة للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي في ظل حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان بتعميق علاقاتها ونفوذها في الشرق الأوسط ووسعت سياستها الخارجية وعززت العلاقات مع دول مثل سوريا وإيران.

وتجدر الإشارة إلى أن تركيا لعبت دور الوسيط في مفاوضات غير مباشرة تهدف لاستئناف محادثات السلام بين سوريا وإسرائيل العام الماضي، لكن تلك المفاوضات جمدت عقب شن إسرائيل حربها على قطاع غزة أواخر ديسمبر/ كانون الأول ومطلع يناير/ كانون الثاني الماضيين.

المصدر: وكالات



شارك برأيك

‫12 تعليق

  1. ba3d ma fa2dna l amal reje3lna…ma32oul ykoun l atrak fihon 5eir??? ma32oul ya tara???albi byetmanna bass 3a2li mech msadde2 la enno zo3ame2na cherako esrael fa kif bl etrak?????

  2. و الله يا اختي يا سوزان الشعب التركي لئيم و ما بحياتهم حبو العرب…
    و حركاتهم هاي مو لله…بدهم شي من العرب،و احنا كالعادة الهبل بدمنا اذا واحد ضحكلنا بنفكرو بحبنا…….و الله يستر!!!
    تحياتي..

  3. كنت أكره كتير المسلسلات التركية المدبلجة هلأ بدي حبها من أجل موقف تركيا الشهم بالأول موقفهم من اسرائيل بجريمتهم بحق أهل غزة والآن لما أنسحبت من المناورات المشتركة بها إسرائيل وقررت عمل مناورات عسكرية مع سورية وأيضا ألغت تأشيرات الدخول من سوريا إلى تركيا وبالعكس بالرغم أنو هادا التعاون ممكن يكون عائق أمام دخول تركيا بالسوق الأوروبية المشتركة كون سوريا من الدول الغير معترفة بإسرائيل كدولة إنما كإحتلال يعني سوريا من الدول المغضوب عليها من أمريكا بسبب موقفها من مدللتها بس الظاهر الأتراك أو الحكومة التركية مو مهتمة كتير لموضوع إنضمامها إلى السوق الأوروبية المشتركة
    على كل حال تركيا دولة إسلامية والإسلام أقوى من العلمانية التي دعى لها كمال أتاتورك وأعتقد أننا سنشهد ولادة تركيا الجديدة الإسلامية

  4. كيفك نور….
    بتعرفي كلامك في وجهة نظر،بس مع هيك الحذر واجب و التعامل معهم مو سهل….
    و هم طبعا ادرا بمصلحتهم(الطرفين)
    و هاي مجرد وجهة نظر…
    تحياتي

  5. أي تقارب بين سوريا وتركيا هو شيء محمود جدا وذلك بغض النظر عن الكره والحب وما الى ذلك من العواطف ( اللي لا بتودي ولا تجيب ) ،،، تقول النظرية الجبرية ( عدو عدوي ،،، صديقي ) ونحن أعداءنا الصهاينة في فلسطين ، فاي تباعد بينهم وبين اي دولة أو شعب هو مصلحة لنا ،،، ويكفينا هذا ، لا حب ولا كره ،،، نحن لم ندخل قلوب الناس ،، خصوصا ان الدنيا مصالح …

  6. نور اليك تحليلي المتواضع…
    لما تعاونت تركيا مع اميركا واسرائيل ما نابها الا احتلال العراق ودعم الاحزاب الكردية بالاضافةانها ما تقدمت شعرة تجاه الاتحاد الاوروبي…
    فغيرت مسارها لتقول اميركا انا كمان هون بقدر هدد اسرائيل وبقدر كمان ساعدكم بموضوع سوريا بكلتمين حط الشارع العربي بجيبتو لصغيرة وفهم اوروبا قديش هو مهم ودورو اساسي بموضوع الشرق الاوسط,كانو عم يقلن يا اميركا شوفي شوبقدر اعمل( سلبيا) و يا اوروبا شوفي شوبقدر اعمل (ايجابيا) ومعلومك من مصلحة اسرائيل انو الاتراك يبقو خارج الاتحاد الاوروبي بهالظروف والا بياكلوها بالسرمايةالاسرائيليين. تعاونها مع سوريا فتح لها الابواب نحو اوروبا وما قفلها…. ما سوريا لا حبة ولا حبتين

  7. تحياتي للأخوة الأعزاء مغترب وتوب كوليتي والغالية سوزان وتحليلك المتواضع طلع أكتر من متواضع بكتير وأعمق,,, يلي بعرفه أن تركيا من حلف شمال الأطلسي أعترضت على مهاجمة العراق من قبل أمريكا ولكن صوتها كان غير مسموع وضعيف مقابل صوت أمريكا وإسرائيل وحلفائهم يعني لم يكن لها يد بحرب أمريكا على العراق وإلا لكانت أمريكا حافظت على حليفتها ومادعمت الأكراد بشمال العراق وأنتي بتعرفي قديه أمريكا بتحب حلفائها ,,,
    والرئيس التركي الجديد أنتخب بعد حرب أمريكا على العراق أي أن الدم أو الروح الإسلامية التركية قويت بوجوده وأصبحت تركيا كدولة تدعم الدول الإسلامية بشكل علني وتقف بجانبهم دون التردد أو الخوف من القول أنها دولة علمانية
    وبالنهاية هي سياسة ومصالح والمشكلة أنو نحن الشعوب عم نكون الضحايا

  8. مساء الخير اختي نور،،، تحياتي الحارة وشكرا على التحية ،،، ألم اقل لك أنك دائما ما تبدأين أنت بالفضل ….

  9. سوريا من دول التي فهمت بان التحلفات الاقليمية هي سبيل الوحيد لمواجهة التحديات في شت المجالات خاصتا في منطقة تعتبر بؤرة الازمات

  10. ماذا عن لواء سكندرون الذي تحتله تركيا
    فهموني يعني نسيتوه؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

  11. حافظ الاسد ارتكب سابقا مجزرة راح ضحيتها 80000 ثمانون الف مواطن من مدينة حماة واخشى ما اخشاه ان يكرر بشار نفس المجزرة ونحن نتفرج .. حينها لو سالنا الله عز وجل ماذا فعلتم لهؤلاء الابرياء ماذا سنقول له ؟
    لا اله الا الله
    ربنا اننا لا نملك الا الدعاء لاخواننا في سوريا
    اللهم ارحمهم وانصرهم ورد كيد الاعداء في نحورهم بشار واعوانه ومن والاه
    ومن يستطيع تقديم الدعم معنويا وماديا فلا يبخل ابدا

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *