>

 اتهم مواطن كويتي وزير داخلية بلاده، الشيخ ثامر العلي، بأن الحكومة تمارس القمع ضد المواطنين، وذلك خلال تجمع في “ساحة الإرادة”.

وأظهر مقطع فيديو وزير الداخلية الكويتي وهو وسط تجمع للكويتيين في “ساحة الإرادة”؛ حيث قال له أحدهم: “مأيدنا بالقدس”، ليُجيب عليه بـ”أكيد”، وسرد له مواقف الكويت المساندة لفلسطين.

واتهم أحد الحضور وزير الداخلية الكويتي بـ”القمع”، ليفاجئه بالرد: “عارف شنو معناة القمع.. أنا وزير داخلية وأنت مواطن في مكانك وتتكلم معي وتقول قمع.. اتقوا الله”.

أكد الوزير العلي الذي واكب ميدانياً الإجراءات الأمنية في ساحة الإرادة أن موقف الكويت واضح في دعم الشعب الفلسطيني، مشيراً إلى كلام رئيس مجلس الوزراء الأخير ووزير الخارجية، وجلسة مجلس الأمة المزمع إقامتها الأسبوع المقبل.

وقال إن «القضية الفلسطينية انطلقت من الكويت، وسمو الأمير تكلم عنها»، مؤكداً أن «صوت الكويت وصل إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن، ونحن معهم قلباً وقالباً».



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *