>

الشروق التونسية- حذر الكاتب المصري الكبير محمد حسنين هيكل من خطورة العام المقبل 2014 على مصائر كافة دول المنطقة وعلى رأسها مصر مالم تنتبه تلك الدول لأفعالها وتقدر قيمة مشكلاتها والأوضاع الدولية والإقليمية المحيطة بها.”

وقال هيكل إن “مصر تعيش منذ سنوات طوال حالة من التراكمات بدأت من الصلح المنفرد مع إسرائيل الذي تلته الحرب اللبنانية والثورة الإيرانية والحرب في أفغانستان ثم الحرب العراقية وغيرها من الأحداث التي وصلت إلى ذروتها بحلول العام الحالي بعد ثورات الربيع العربي لنجد أنفسنا أمام منطقة منهكة بشكل كبير وأخشى أن تكون على وشك السقوط،” على حد قوله.

وحول الموقف في سوريا قال هيكل: “أعتقد أن كل الاطراف تعجلت بشكل كبير وما حدث أن هناك حالة تأهب وخطر فالنظام بالتأكيد أمامه معارضة شديدة تطلب التغيير ولها كامل الحق لكن الناس في سوريا تنبهوا والنظام بات أكثر عنفا عندما حدثت بعض الحوادث في العاصمة دمشق وعندما حدث في درعا بشكل أكثر عنفا، وفي ذات الوقت بدأ السلاح يتدفق وأصبحنا في حالة خطيرة وأنا شخصيا أرى أن سوريا ظلمت.”



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *