>

اختتم الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ، امس السبت، زيارة رسمية إلى ألمانيا استغرقت 3 أيام، ، بافتتاح المسجد المركزي بمدينة كولونيا، غربي ألمانيا، التابع للاتحاد الإسلامي التركي للشؤون الدينية “ديتيب”.

ويعد هذا المسجد واحد من أكبر المساجد في أوروبا، وتبلغ مساحته 6 آلاف متر مربع، وبني وفق طراز معماري فريد.

وفي كلمة ألقاها أردوغان، خلال افتتاح المسجد، شدّد على أن تركيا لن تسمح لحفنة من المتعاطفين مع تنظيمي “غولن” و”بي كا كا” بالتأثير سلبا على العلاقات التركية الألمانية.

وقال: “في نظرنا لا فرق بين مجرمي داعش الذين قتلوا المدنيين في سوق ببرلين وإرهابيي بي كا كا الذين قتلوا أما ورضيعها في تركيا”.

وأكد أن الإسلام دين سلام، ولا مكان فيه للإرهاب، وأنه “لا علاقة لتنظيم داعش والتنظيمات المشابهة له، بالإسلام لا من قريب ولا من بعيد”.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. بناء مسجد شيء عظيم
    شُكراً اوردوغان لبناء المسجد
    وشكراً المانيا لتساهلك مع الدين الاسلامي

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *