>

خرج الرئيس الفرنسي ” إيمانويل ماكرون ” بتصريحات له لأسبوعية ” لوجورنال دو ديمانش ” طالب من خلالها بأن يقوم رئيس بيلاروسياألكسندر لوكاشنكو ” .

وذلك على خلفية رفض الاتحاد الأوروبي منذ أيام الاعتراف بشرعية الرئيس البيبلاروسي رغم أداء الأخير اليمين الدستورية بشكل غير متوقع وذلك لافتقاره إلى أي شرعية ديموقراطية .

فقال ماكرون : ” إنها أزمة سلطة .. سلطة استبدادية لا يمكنها أن تقبل منطق الديموقراطية وهي متشبثة بموقعها بالقوة .. من الواضح أنه يجب على لوكاشنكو أن يرحل ” .

وأضاف : ” إنهم يعرفون المخاطر التي يعرضون أنفسهم لها عبر التظاهر في نهاية كل أسبوع ومع ذلك هم يدفعون بهذه الحركة إلى الأمام لإعادة إحياء الديموقراطية في هذا البلد الذي حُرم منها منذ وقت طويل ” .

يذكر أنه منذ التاسع من شهر أغسطس الماضي ويتظاهر عشرات الآلاف في شوارع بيلاروسيا احتجاجا على نتيجة الانتخابات الرئاسية التي تدعي ” سفيتلانا تيخانوفسكايا ” أنها ربحتها فيما يصر لوكاشنكو على تحقيقه فوزا كاسحا بحصوله على 80% من أصوات الناخبين فيها .

وشن الزعيم البيلاروسي حملة قمع قاسية ضد المتظاهرين مما استدعى إدانة واسعة من الغرب ولكنه لقى دعما من موسكو .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *