طمأن الرئيس الأميركي، جو بايدن، مواطنيه مؤكدا أنه “لا ينبغي القلق من وقوع حرب نووية وذلك عقب قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بوضع قوة الردع النووي في حالة تأهب.

كما قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، “نعرف أن استخدام الأسلحة النووية ستكون له آثار كارثية”.

وأضافت في مؤتمر صحفي أنه “لا نرى مبررا لتغيير مستوى تأهب القوات الأميركية”.

وأكدت ساكي إن واشنطن تتطلع إلى “حلف شمال أطلسي موحد ودول غربية موحدة في مواجهة بوتين”، مضيفة “نشدد عقوباتنا على روسيا بتنسيق وثيق مع الاتحاد الأوروبي”.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.