قال القائد العام للحرس الثوري الإيراني، محمد علي جعفري، “لو تعرضت سوريا لهجوم أميركي سيقوم الحرس الثوري بواجباته”.

وأكد جعفري، في تصريحات له على هامش تجمع لقادة الحرس الثوري نقلها موقع “تسنيم”، اليوم الاثنين: “لو أقدمت أميركا على أي تحرك عسكري في سوريا بالتأكيد ستواجه مشاكل جمة وسيعمل الحرس الثوري حينها بواجباته”.

يذكر أن جعفري، الذي يتلقى أوامره من مرشد النظام، لم يوضح نوعية الواجبات التي سيعمل بها الحرس الثوري الإيراني فيما لو تعرضت سوريا لضربة عسكرية.(FILES)--Mohammad Ali Jafari, the comman

ويأتي التهديد الإيراني بعيد التوافق بين الولايات المتحدة وروسيا حول ترسانة الأسلحة الكيمياوية السورية.

وكانت الولايات المتحدة ودول غربية أخرى لوحت بتوجيه ضربة عسكرية ضد النظام السوري على خلفية الهجوم الكيمياوي على الغوطة الشرقية، حيث راح ضحيته ما يزيد عن 1400 مواطن سوري.

ورداً على التهديدات الغربية للنظام السوري، أعلن المرشد الإيراني الأعلى وعدد من قادة الحرس الثوري أن طهران ستقف إلى جانب بشار الأسد حتى النهاية فيما لو تعرض لهجوم عسكري.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *