كشف الدكتور ” شون بي كونلي ” طبيب البيت الأبيض في تصريحات له يوم أمس الجمعة أن الرئيس الأمريكي ” دونالد ترامب ” قد خالط شخصين تأكد بعد ذلك إصابتهما بفيروس كورونا المستجد .

الأول تناول ترامب معه العشاء الأسبوع الماضي مع مجموعة ضمت وزير الاتصالات البرازيلي ” فابيو واجنجارتن ” الذي قال مسؤولون برازيليون إنه تم التأكد من إصابته بكورونا .

والثاني اختلط بالرئيس لفترة وجيزة على العشاء الذي أقيم في مارا لاغو .. وبعد ثلاثة أيام بدأت تظهر عليه أعراض الإصابة بكورونا وتأكدت إصابته بعدها به .

وأكد طبيب البيت الأبيض أن المخالطة التي حدثت منخفضة الخطورة وإن الرئيس لا يحتاج للبقاء قيد الحجر في المنزل أو الخضوع للفحص .

 

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *