>

أعلنت كلا من وزارة الخارجية ووزارة الدفاع الفرنسية يوم أمس السبت في بيان مشترك للوزارتين عن تجميد جميع الصادرات الفرنسية من الأسلحة إلى تركيا على خلفية عمليتها العسكرية في شمال سوريا .

وجاء في البيان : ” قررت فرنسا التي تتوقع انتهاء هذا الهجوم تعليق كل خطط تصدير السلاح إلى تركيا الذي يمكن أن يستخدم في هذا الهجوم .. القرار يسري على الفور ” .

وأكد البيان على أن هذا القرار دخل حيز التنفيذ الفوري وحذر من أن هذا الهجوم يهدد الأمن الأوروبي .

وكان الرئيس الفرنسي ” إيمانويل ماكرون ” قد دعا تركيا يوم الخميس الماضي إلى إنهاء الهجوم على سوريا في أسرع وقت .. وقال : ” أدين بأكبر قدر من الحزم الهجوم العسكري الأحادي الجانب في سوريا .. وأدعو تركيا إلى إنهائه في أسرع وقت ” .

كما حذرت فرنسا من من وقوع كارثة إنسانية وتعزيز مواقع تنظيم ” داعش ” في المنطقة .

وكانت قد أعلنت كلا من ألمانيا وهولندا والنرويج وفنلندا في وقت سابق عن تعليق صادرات الأسلحة إلى تركيا التي قد تستخدمها خلال عمليتها العسكرية ضد الوحدات الكردية في شمال سوريا .

شارك برأيك

تعليقان

  1. على ماذا يتكلم هذا تمتام ماكرون المكار و أين كنتم يا أعداء الإسلام
    لما كانت روسيا والأمريكان وإيران الفارسية وحزب الشيطان تقتل الشعب السوري انتم والصهاينة العرب و ولا واحد في العالم وقف الحرب على الشعب السوري اللي قتلوه بجميع الأسلحة الكل ساكت يتفرج
    حسبنا الله ونعمة الوكيل في الظلمة وغي بشار الفار القاتل
    القادم اجمل

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *