(CNN)– تجددت تصريحات القائم بأعمال الرئاسة في فنزويلا، نيكولاس مادورو، الذي تولى منصب الرئاسة المؤقتة بعد وفاة الرئيس الفنزويلي السابق هوغو تشافيز، خلال مقابلة له مع شبكة Telesur، الإثنين، إذ أشار إلى وجود “اعتقاد قوي لدينا، بأن قوى سوداء سممت قائدنا تشافيز، للتخلص منه.”
وأتت تصريحات سابقة مادورو خلال ساعات من وفاة تشافيز بعد عامين من الصراع مع مرض السرطان، وبعد تسجيل مادورو للقيام بأعمال الرئاسة، في 5 مارس/آذار، إذ لمح مادورو في تصريحاته إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية لها علاقة بالموضوع، وهو أمر قامت أمريكا بإنكاره، الأسبوع الماضي.

chaves.jpg_-1_-1
إذ صرح المتحدث باسم الحكومة الأمريكية، باتريك فينتريل في بيان لها بأن “أي تلميح لانخراط الولايات المتحدة الأمريكية بمثل هذه الاتهامات هو أمر سخيف، ونحن نرفضه بشكل قاطع.”
لكن تشافيز نفسه لمح إلى احتمالية انخراط الولايات المتحدة الأمريكية بإصابته بالسرطان، خاصةً بعدما أن أشار الرئيس الفنزويلي السابق إلى تجارب نظمتها الولايات المتحدة على أشخاص في غواتيمالا، بتجربة الأمراض المنقولة جنسياً عليهم بين عام 1946 وعام 1948 ، حيث قدمت الحكومة الأمريكية اعتذاراً عن تلك التجارب عام 2010.
وقدم تشافيز تساؤله عن الموضوع بأنه “هل سيكون من الغريب لو تمكنت الولايات المتحدة من تطوير تكنولوجيا تصيب الناس بالسرطان؟”
لكن الرئيس السابق للجمعية الأمريكية للسرطان، إلمير هويرتا، أخبر CNN، بأن “العلم لا يدعم مثل هذه الفرضية”، متحدثاً عن إمكانية نقل السرطان إلى الأشخاص، لكنه أشار إلى أن “القيام بفحوص التسمم يتطلب أخذ أنسجة حية”، وكان “يتوجب عمل ذلك قبل البدء بتحنيط جثة الرئيس تشافيز.”

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *