>

قتل أكثر من 153 شخصا ,واعتبر المئات في عداد المفقودين، بسبب فيضانات مدمرة تعد الأسوأ منذ عقود في أوروبا الغربية.

وتسببت أمطار غزيرة هطلت على أوروبا الغربية في حدوث فيضانات جارفة من الأنهار فيها، مما أدى إلى حدوث دمار كبير.

وفي ألمانيا حيث تجاوز عدد الضحايا المئة، دعت المستشارة أنغيلا ميركل إلى مواجهة صارمة لظاهرة التغير المناخي.

وتفيد التقارير الواردة من بلجيكا بمقتل 22 شخصا بسبب الأحوال الجوية القاسية التي عزاها سياسيون إلى التغير المناخي.

وتساهم عدة عوامل في زيادة الفيضانات، لكن الاحترار، الذي يسببه التغير المناخي، يجعل إمكانية تساقط الامطار الغزيرة أكثر احتمالية.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *