>

(رويترز) – إتفق الانفصاليون المؤيدون لروسيا وممثلون لأوكرانيا وروسيا يوم السبت على تطبيق مزيد من التدابير لضمان وقف لإطلاق النار بين القوات الأوكرنية والانفصاليين الموالين لروسيا.
وأدت انتهاكات لهدنة تم التوصل إليها في الخامس من سبتمبر أيلول بين القوات الأوكرانية والانفصاليين الذين تقول كييف إن الأسلحة الروسية وجنودا يعبرون الحدود المليئة بالثغرات بين البلدين عززتهم إلى وضع القوات الأوكرانية في حالة تأهب قصوى.
وقال الرئيس السابق ليونيد كوتشما الذي يمثل كييف في محادثات‭ ‬”مجموعة الاتصال” إن الجانبين إتفقا على إبعاد المدفعية 15 كيلومترا عن خط المواجهة من الجانبين لخلق منطقة عازلة تبلغ مساحتها 30 كيلومترا .
وقال كوتشما بعد المحادثات التي استمرت عدة ساعات في فندق بوسط مينسك “سيتم إبعاد المدفعية الثقيلة 15 كيلومترا عن خط المواجهة.”
وقال أيضا إن مراقبين من منظمة الحقوق والأمن الأوروبية سيتحققون من المنطقة العازلة على طول خط المواجهة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *