أظهرت مقاطع فيديو نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة من المتظاهرين السريلانكيين الغاضبين الذين يطالبون باستقالة الرئيس أثناء اقتحامهم المجمع الرئاسي.

وفي أحد المقاطع ظهر بعض المتظاهرين وهم يسبحون في المسبح الموجود داخل القصر، فيما أظهر مقطع آخر السيارات الفارهة التابعة للرئيس، والموجودة داخل القصر.

وكانت الشرطة قد أطلقت في وقت سابق الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين الذين حاصروا المقر الرسمي أثناء تحركهم نحو البوابات الرئيسية. وكسر المتظاهرون في نهاية المطاف الحواجز ودخلوا القصر.

وكان قد دعا رئيس الوزراء السريلانكي، رانيل ويكرمسينغ، السبت، إلى اجتماع حكومي عاجل بعد فرار الرئيس غوتابايا راجابكسا من مقره الرسمي في العاصمة.

وقال مسؤول كبير في وزارة الدفاع لوكالة فرانس برس، إن “الرئيس نقل إلى مكان آمن” مضيفا أن الجنود أطلقوا النار في الهواء لمنع المتظاهرين الغاضبين من السيطرة على القصر الرئاسي.

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

اترك رداً على مريم مجدولين إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.