قالت السلطات بولاية أوكلاهوما الأميركية إن خمسة أشخاص قتلوا، بسبب إطلاق نار في مبنى ناتالي بمستشفى سانت فرانسيس في مدينة تولسا، الأربعاء.

ونقل تقرير لشبكة “أيه بي سي نيوز” عن الشرطة أن من بين القتلى مطلق النار نفسه، فيما أصيب عدة أشخاص آخرين.

ريشتارد مولينبرغ، من شرطة تولسا قال إنهم تلقوا مكالمة حول شخص يحمل سلاحا ناريا يسير بالقرب من مكتب طبي، الأربعاء، وبعدها تحول الأمر إلى حالة إطلاق نار نشطة.

وأشار إلى أنه عندما دخلت الشركة المبنى وجدوا عدة أشخاص مصابين بطلقات نارية.

وقال مولينبرغ لـ”إيه بي سي نيوز” إن بعض الأشخاص أصيبوا بالرصاص، ونعتقد أن مطلق النار من بينهم، لأنه كان يحمل بندقية طويلة ومسدسا.

وأكد البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي، جو بايدن، أحيط علما بحادث إطلاق النار في تولسا، وأنه يتابع مستجدات  الحادث ويجري اتصالات مع المسؤولين المحليين، وفقا لما نقله مراسل قناة “الحرة” في البيت الأبيض.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.