>

انتقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إثيوبيا على خلفية بنائها سد النهضة الذي قد تعمد مصر “إلى تفجيره” حسب قوله.

وقال ترامب خلال اتصال هاتفي مع رئيسي الحكومة السوداني والإسرائيلي: “إنه وضع خطر جدا، لأن مصر لن تكون قادرة على العيش بهذه الطريقة”.

وأضاف: “سينتهي بهم الأمر إلى تفجير السد. قلتها وأقولها بصوت عال وواضح: سيفجرون هذا السد. وعليهم أن يفعلوا شيئا”.

وتابع: “كان ينبغي عليهم إيقافه قبل وقت طويل من بدايته”، مبديا أسفه لأن مصر كانت تشهد اضطرابا داخليا عندما بدأ مشروع سد النهضة الإثيوبي عام 2011.

وقال: “لقد أعددت لهم اتفاقا، لكن إثيوبيا انتهكته للأسف، وما كان ينبغي عليها فعل ذلك. كان هذا خطأ كبيرا”.

ضوء أخضر لمصر لضرب سد النهضة

وفي هذا الاطار، قال وزير الري المصري الأسبق محمد نصر الدين علام، إن تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن سد النهضة الإثيوبي، بمثابة ضوء أخضر لمصر لضرب السد.

وأضاف الوزير الأسبق في صفحته على “فيسبوك”: “ترامب يوضح موقف القيادة المصرية من سد النهضة وعدم قبولها للمطالب الإثيوبية واستعدادها للتدخل العسكري للحفاظ على أمننا المائي”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *