>

سي ان ان -—اعتذر مدير الاستخبارات المركزية الأمريكية جون برينان، إلى أعضاء لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ، واعترف بأن وكالته تجسست بشكل غير لائق على أجهزة الكمبيوتر المستخدمة من قبل موظفي مجلس الشيوخ، الذين يعدون تحقيقا عن برنامج الاستجواب لدى الوكالة.

وتلك هي الحلقة الجديدة في النزاع بين مجلس الشيوخ والاستخبارات المركزية CIA، حيث تتهم الاستخبارات موظفين في مجلس الشيوخ، بالولوج إلى وثائق داخلية للـ CIA، والحصول على وثائق مصنفة في خانة السرية.

وقد نظرت وزارة العدل في القضية بناء على طلب من وكالة الاستخبارات المركزية، وقررت بأنه لا يوجد ما يكفي من الأدلة الجرمية لضمان استمرار التحقيقات.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *