>

نشر المتحدث بإسم الجيش الإسرائيلي ” أفيخاي أدرعي ” تغريدة له عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر تضمنت صورة لأحد شوارع العاصمة اللبنانية بيروت يحمل إسم القائد السابق لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني ” قاسم سليماني ” .

وعلق أفيخاي أدرعي معربا عن استيائه من هذا الأمر قائلا : ” تعليقنا الوحيد على إطلاق إسم قاسم سليماني على أحد شوارع بيروت هو سؤال : لبنان إلى أين ؟ .. ونضيف هل مشروع حزب الله في جعل لبنان جزء من ولاية الفقيه وصل بمساره إلى حد تغيير هوية لبنان بفرض أسماء قيادات إيرانية إرهابية على بنيته ؟ ” .

وتابع في تغريدة أخرى : ” هل بدأ وطن الثقافة والحضارة ينحدر إلى حد تعظيم القتلة على حساب أسماء بنيه الذين صدّروا النور والأمل إلى العالم أمثال جبران خليل جبران مرورا بشارل مالك وصولا إلى فيروز ” .




شارك برأيك

تعليقان

  1. صدق هذا الصهيوني وهو كذوب
    دام ان حزب الشيطان والسرداب له يد وسلطة في لبنان ،للأسف سنجد لبنان من سيء لأسوأ
    حفظ الله لبنان وكامل البلدان العربية والاسلامية وخلصهم من خبث جميع الطواغيت و مطبليهم والراكعين لهم

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *