أقيمت اليوم الإثنين إعادة محاكمة فتاة التيك توك ” حنين حسام ” داخل محكمة جنايات القاهرة في قضية إتهامهما بالإتجار بالبشر .

وذلك بعد أن كانت قد قضت محكمة الجنايات غيابيا بالسجن المشدد لحنين حسام (10 سنوات) وغرامة 200 ألف جنيه .. كما عاقبت مودة الأدهم بالسجن 6 سنوات وتغريمها 200 ألف جنيه .

وانهارت حنين حسام أثناء دفاعها عن نفسها أمام القاضي وقالت وهي تبكي : ” أنا بقالي 17 شهر محرومة من أمي وأبويا اللي أنا اصلا وحيدتهم ومن جامعتي ومحطوطة في مستنقع ” .

وتابعت : ” كل يوم بموت وأحيا 100 مرة .. أنا مستقبلي بيضيع أنا مش في جامعة خاصة .. أنا مكنتش بلبس لبس خارج زي مودة ” .

وقررت محكمة جنايات القاهرة تأجيل جلسة المتهمة حنين حسام لـ18 يناير المقبل لطلبات الدفاع واستدعاء الشهود في إتهامها بالإتجار بالبشر .

ووفقا لجريدة ” اليوم السابع ” كانت قد اتهمت النيابة العامة حنين حسام بتهمة الإتجار فى البشر بعد أن تعاملت مع المجنى عليهن الطفلتين “م. س” و”ح. و” واللتان لم يتجاوزا الـ18 عاما وأخريات حيث استخدمتهن بزعم توفير فرص عمل لهن تحت ستار عملهن كمذيعات من خلال أحد التطبيقات الالكترونية للتواصل الاجتماعى “تطبيق لايكي” .

ويحمل هذا التطبيق فى طياته دعوات للتحريض على الفسق والدعارة بأن تتم دعوتهن على مجموعة تسمى لايكى الهرم أنشأتها على هاتفها ليلتقوا فيه بالشباب عبر محادثات مرئية وإنشاء علاقات صداقة خلال فترة العزل المنزلي الذى يجتاح العالم بسبب وباء كورونا بقصد الحصول على نفع مادي .

وأضافت التحقيقات أن المتهمة استغلت الطفلتين المذكورتين استغلالًا تجاريًا بأن حرضت وسهلت لهن الانضمام لأحد التطبيقات الإلكترونية التى تجنى من خلالها عائد نظير إنضمام الأطفال وإنشاء مقاطع فيديو لهن .

أمّا عن المتهمة مودة الأدهم فاستخدمت الطفلة “ح. س” وشهرتها “ساندي والطفل “ي. م” واللذان لم يتجاوزا الثامنة عشر من العمر فى تصوير مقاطع فيديو ونشرها على حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعى مستغلة ضعفهما وعدم إدراكهما للحصول على أرباح من ورائهما .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *