سجل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمير محمد بن سلمان في برنامج التبرع بالأعضاء، وذلك “في بادرة إنسانية تعكس عناية القيادة بمرضى الفشل العضوي النهائي”، كما ذكرت وكالة واس السعودية.

وكان الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود قد عمل على تأسيس المركز السعودي لزراعة الأعضاء -المركز الوطني للكلى سابقًا-، استشعارًا منه لمعاناة مرضى الفشل الكلوي وتزايد أعدادهم، وأهمية توسيع دائرة التبرع بالأعضاء لتشمل جميع مرضى الفشل العضوي النهائي، ولفتح باب الأمل أمام قوائم انتظار المرضى الذين تتوقف عملية تشافيهم على زراعة عضو جديد (قلب، كبد، كلى، رئة) وغيرها.

كما تعد هذه المبادرة تشجيعًا من القيادة لعموم المواطنين والمقيمين على التسجيل في برنامج التبرع بالأعضاء؛ لما له من أهمية بالغة في منح الأمل للمرضى الذين تتوقف حياتهم على زراعة عضو جديد.

وبالفعل فقد اثار هذا الاعلان ردود واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي حيث اشاد به الكثيرون كما تساءل عدد كبير عن كيفية التسجيل للتبرع بأعضائهم.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *