>

فرانس برس- في سبيل الترويج لتناول الخضار، لم تتردد ميشال أوباما، التي ترفع لواء مكافحة البدانة في الولايات المتحدة في الرقص مع اللفت في مقطع فيديو حقق معدل مشاهدات عالية، الأربعاء، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي الفيديو تظهر السيدة الأميركية الأولى، التي لا تتوانى عن الترويج للغذاء الصحي والسليم، وهي ترقص لبضع ثوانٍ وهي تحمل اللفت على موسيقى “تورن داون فور وات”، الأغنية الناجحة لدي جاي سنايك وليل جون.

وشوهد مقطع الفيديو الذي أتى ضمن حملة ميشال أوباما لمكافحة البدانة أكثر من 6.8 مليون مرة حتى الأربعاء.

وتقوم ميشال أوباما التي تتمتع بشعبية كبيرة في الولايات المتحدة بانتظام بمداخلات عفوية، ولاسيما عبر التلفزيون، للتنبيه من مخاطر البدانة، وهي آفة تضرب البلاد، إذ إن اثنين من كل ثلاثة بالغين، وطفلاً من كل ثلاثة، يعانون من البدانة أو الوزن الزائد.



شارك برأيك

‫5 تعليقات

  1. السيد ميشال أوباما .. الزراعة هي هواية السيدات الراقيات، بس بالنسبة إلك فهي مهنتك الأصلية يعني لابستك لبس وحفر وتنزيل عليكي
    ارعي بالبيت الأبيض قد ما بدك، وأخرتها !!؟ رح نرتاح من وشك الكريه للأبد
    يخرب بيتك ما فيكي نقطة انوثة

  2. AmyLee يالله كم انت سخيفه وعنصرية و لا تمتين الى الرقي بصلة. قيمة الانسان الحقيقية في علمه فكره واخلاقه وانجازاته وليس بالشكل الخارجي ولو انت جميلة الروح لما صدر عنك كلام تافه كهذا!

  3. I agree with you Lolo, Amy`s comment is full of racism.Michelle Obama regardless of her husband policy is a strong woman who came up of nothing and made a great career in law.She dresses simple and not like most of the first lady`s in the Arab world who wear extravagant jewelry and cloths.She is simple, fun and she is trying to rise awareness about a real issue in USA.

  4. even if i have no liking for this woman ” and that is a personal opnion”, but i do have to admit that she is a well educated woman and eloquent speaker, and if half of the african american women took her as an example, their life will change exponentially

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *