>

قضت محكمة الجنايات الكويتية اليوم الإثنين بسجن العسكري ” فهد صبحي محيي الدين ” لمدة 15 عاما مع الشغل والنفاذ وتغريمه 5 آلاف دينار أي ما يعادل 16 ألف دولار وإحالة الدعوى المدنية إلى المحكمة المدنية .

وذلك بتهمة خطفه للشابة الكويتية ” فرح حمزة أكبر ” وهي قضية أخرى غير قضية القتل التي صدر فيها حكم أول درجة منذ عدة أسابيع .

وكانت قضية الخطف قد وقعت في شهر فبراير الماضي وتم إخلاء سبيل المتهم حينها قبل وقوع جريمة القتل في شهر رمضان الماضي .

وأسندت النيابة العامة للمتهم أنه قام في فبراير الماضي بخطف المجني عليها بغير رضاها وذلك بحملها على الانتقال من مكان وجودها في منطقة الزهراء إلى مكان آخر في ذات المنطقة بالقوة .

بالإضافة إلى أنه التقط عمدًا دون وجه حق ما هو مرسل عن طريق الشبكة المعلوماتية حيث وضع بسيارة المجني عليها جهازًا إلكترونيًا يقوم بتحديد المواقع حتى يتمكن بذلك من تتبع حركة تنقلها .

يذكر أن محكمة الجنايات كانت قد قضت في الـسادس من الشهر الجاري بإعدام العسكري فهد صبحي محي الدين بعد إدانته بقتل فرح حمزة أكبر بعد أن أقدم على خطفها وطعنها ورميها أمام المستشفى بأحد الشوارع العامة .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *