>

كشفت وسائل إعلام عالمية عن توجيه تهمة القتل غير العمد ل ” ليوبولدو لوك ” طبيب أسطورة كرة القدم النجم الراحل ” دييغو مارادونا ” الذي وافته المنية إثر تعرضه لسكتة قلبية في منزله عن عمر ناهز ال 60 عاماً .

وذلك بعد مرور إسبوعين فقط من مغادرته للمستشفى بعد إجرائه لعملية جراحية لإزالة ورم في الرأس أصيب به .

 وستعمل الجهات المعنية على التحقيق بالأمر والكشف عن الأمور المجهولة أي اذا كان وفاته نتيجة إهمال من قبل الطبيب .وعدم حصوله على المساعدات الطبية اللازمة

كما أمرت محكمة أرجنتينية اليوم الأحد بتفتيش منزل وعيادة طبيب مارادونا للوقوف على الملابسات المحيطة بالوفاة وتمت مصادرة وثائق تتعلق بتاريخ مرض مارادونا .

ويجري التحقيق أيضا مع الممرضة ” دايانا جيزيلا مدريد ” التي كانت مكلفة برعاية النجم الراحل بعد خضوعه للعملية الجراحية .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *