الصفحة الرئيسية منوعات جريمة جديدة تهز مصر..العثور على أطفال مقطوعي الرؤوس بشقة بالعمرانية

جريمة جديدة تهز مصر..العثور على أطفال مقطوعي الرؤوس بشقة بالعمرانية

بواسطة -
24 31

شهدت مصر السبت جريمة قتل بشعة، حيث تم العثور على جثتين لطفلين هما زياد ويبلغ من العمر “11 سنة” وشهد وتبلغ من العمر “5 سنوات” من عائلة الطهطاوية التى تمتد جذورها لمحافظة سوهاج وتسكن حاليا في شارع سعد إمام بمنطقة الطالبية بحي العمرانية بالجيزة .

وذكر مراسل محيط أن الجريمة التي هزت منطقة العمرانية وقعت بينما كانت الأم وتعمل محامية والأب ويدعى جمال ربيع أبوالعلا ويعمل “استورجى” خارج المنزل ، و كان من المعتاد أن تمر الضحيتان على والدهما فى ورشته التى لاتبعد سوى أمتار قليلة عن المنزل في العاشرة صباحا إلا أنهما لم يأتيا كعادتهما فقام الأب بإرسال أحد العاملين معه ليتفقد الأمر ، وفوجيء به يعود إليه مسرعا وهو في حالة صدمة كبيرة يخبره بأنه وجد باب الشقة مفتوحا وعثر على الطفلين مقتولين ومقطوعي الرؤوس.

ووجه أبو الغيط أبو الوفا جد الضحيتين أصابع الإتهام إلى أحد أقارب الأب والذي كان يعمل معه في الورشة واختلف معه منذ أسبوعين حول المبلغ الذي يتقاضاه وحدثت بينهما مشاجرة ترك على أثرها العمل ، مشيرا إلى أن الجيران شاهدوه قبل الجريمة وهو يصعد إلى العقار ويهبط منه ثم إستقل أتوبيسا وإختفى من المكان وبعدها تم إكتشاف الجريمة .

ومن جانبه ، رجح مصدر مطلع أن يكون الجانى أو الجناة قد طرقوا الباب بعد أن تأكدوا من وجود الطفلين بمفردهما بالشقة ، ويبدو أن الطفلين فتحا لهم الباب بعد أن انتحلوا صفة مفتشي كهرباء أو شيء من هذا القبيل أو أن الجناة كانوا يمتلكون مفتاحا للشقة ثم إرتكبوا جريمتهم الشنعاء .

وأضاف المصدر ذاته أنه تبين من المعاينة الأولية أن الجناة وجهوا 11 طعنة للضحية الأولى ” زياد ” ثم قطعوا رقبته ، كما قاموا بطعن الضحية الثانية بسبع طعنات وفصلوا رأسها عن جسدها ، نافيا أن يكون دافع الجريمة هو السرقة أو سرقة أعضاء بشرية. مشيرا الى إن الجناة لم يأخذوا شيئا من الشقة سوى محمول القتيل زياد .

24 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.