>

اتهمت مريضة أصيبت بشلل كامل طبيباً مشرفاً على علاجها في أحد المستشفيات الخاصة في مدينة حلب السورية باغتصابها .

وبحسب صحيفة “سيريانيوز” فأن الطبيب اعترف في التحقيق الابتدائي بمداعبتها في صدرها فقط قبل أن ينكر أقواله لدى قاضي التحقيق.

وقال أحد أقارب المريضة إنها امرأة متدينة وعندما حدثتني لم أصدقها واعتقدت أن الهواجس تملكتها عندما تم وضع قسطرة بولية لها, لكن بكاءها خمسة أيام وطلبها ورقة وقلم لتكتب لأنها لا تستطيع النطق جعلني أبحث في ما تقوله, بالأخص وأنها لا تخشى من طلاق زوجها لها بل كتبت أنها ستطلقه إذا لم يأخذ لها حقها من المعتدي .

ويضيف القريب لقد ذكرت لي وقائع تدل على أنها كانت تسمع وتعرف كل ما يدور حولها, ولهذا صدقناها، وتمنت أن يمكنها الله من أن تفتح عينها لحظة واحدة وتتمكن من الكلام لتروي عما تعرضت له ليأخذوا لها حقها وتموت بعد ذلك .

تفاصيل الواقعة المثيرة تقول أدخلت المريضة “إيمان.ش” البالغة من العمر 21 سنة وأم لطفلتين, إلى مستشفى الشهباء التخصصي في مدينة حلب إثر إصابتها بحالة غريبة من الشلل بعد حقنها بإبرة محرضة على الإباضة، وخلال خمسة أيام ساءت حالتها أكثر فأكثر، وأعلن أطباء المشفى ومن استقدموهم من استشاريين أن حالتها ميئوس منها.
وقال قريب المريضة لقد تحولت العناية المشددة إلى حلقة ذكر, طلب منا الأطباء أن نقرأ القرآن فوق رأسها وقد أحضرنا عدة شيوخ من أجل ذلك حتى أن السيرومات كان تتم قراءة الفاتحة عليها بموافقتهم, الأمر الذي نفاه معنيون في المستشفى وقالوا إن الأهل هم من أحضر الشيوخ والإدارة احترمت مشاعرهم.

بعد ذلك تم نقل المريضة إلى مشفى الأندلس في دمشق لمتابعة العلاج, وفي هذه المرحلة كانت تتمكن من تحريك يدها اليمين والإيماء برأسها, فطلبت قلماً وورقة وكتبت أنها تعرضت للاغتصاب من قبل شخص في العناية المشددة في حلب وأن المعتدي كان يتحدث مع المستخدمة أثناء استبدال الفوطة وقال لها أن تنظفها جيداً.

ويتابع القريب الذي يروي الحكاية لم أحمل ذلك الكلام على محمل الجد, واعتقدت أن وضع القسطرة البولية قد جعل هواجسها وخيالها يبالغ، لكنها لم تكف عن البكاء، وأكد لنا المعالجون في دمشق أنها في حالة وعي وإدراك كامل ويمكنها أن تسمع وتدرك ما يجري، فقمنا بالادعاء على المستخدمة المناوبة في ذلك اليوم وعلى من يثبت التحقيق قيامه بذلك.

وأفادت المريضة كتابة قبل أن تتمكن من الكلام بعد تحسن صحتها لاحقاً أنه أثناء وجودها في المستشفى تعرضت للاعتداء من قبل شخص استطاعت أن تميز صوته لأنه تحدث بالهاتف مع أحد الأشخاص, وفهمت من حديثه أنه يطلب الاطمئنان على صحتها. وأضافت أن هذا الشخص تحدث مع طبيب من طرف أقاربها حضر لمتابعة حالتها.

وأجابت المريضة إيمان على أسئلة المحقق كتابة, وأضافت أنها سمعت حديثاً يدور بين الشخص ورجال آخرين يتحدث فيه عن جمال جسمها وصدرها، و ذكرت تفاصيل حوار بين مستخدمة وشخص آخر فيه إيحاءات جنسية و كلام بذيء ذكرته المريضة حرفيا. وذكرت المريضة كنية الطبيب لكنها لم تذكر اسمه الأول عندما عرف عن نفسه لطبيب من طرف أقاربها حضر لأخذ خزعة, وأفادت أن هذا الشخص عرّف عن نفسه للطبيب الآخر على أنه دكتور متخرج من ثلاث سنوات, وتم ضبط أقوالها وإجاباتها الكتابية على أسئلة المحقق.

التحقيق شمل معظم العاملين في العناية المركزة في المستشفى, وتم الاستماع إلى إفادات الكادر المناوب, حيث حصرت الشبهة بالطاقم المناوب ليلة “الخميس- الجمعة” وهم طبيب وفنيان ومستخدمتان ومستخدم واحد. وتم توقيف الطبيب “مصعب.ج” بداية والمستخدمة “جميلة.أ” التي تم الإفراج عنها لاحقا، ثم تم توقيف ستة أشخاص وتقديمهم لاحقاً إلى القضاء، وهم كامل الطاقم المناوب تلك الليلة بعد اعتراف أحدهم ,وهو طبيب, بـ”مداعبة المريضة فقط” .

وأفاد الموقوف “ياسر.ب” أنه لم يقدم على الاعتداء على المريضة ولم يشاهد أحد يعتدي عليها وكذلك الموقوف “حسان.ت” الذي أفاد بأنه لم يلاحظ نزع أي من المآخذ الموضوعة على صدر المريضة, وأن الطبيب “مصعب” نام على السرير الفارغ المجاور لسريرها عند الساعة الثانية والنصف ليلاً, وأفاد بأنه سأل المستخدمة “أمونة ” عندما تذمرت من استدعائها لتغيير فوطة المريضة “كني انت بالدورة الشهرية”, ولم يقل لها الكلام البذيء الذي ذكرته المريضة في افادتها .

وأفادت المستخدمة “ثناء.ش” أنه طلب منا الحضور أنا وزميلتي إلى العناية المشددة من أجل تغيير الفوطة للمريضة, وقمنا بتغيير الفوطة لها, ودار حديث بين زميلتي وبين حسان, لا يمكنني تحديده ولكن دائما يدور حديث شبيه بالغزل . أما زميلتها “أمونة.ع” فأفادت أنها طلبت من “حسان” ألا يرسل بطلبها مرة ثانية لأن بطنها وظهرها يؤلمانها فقال لها “كني جاييتك الدورة” واكدت انه ذكر الكلام البذيء الذي جاء في افادت المريضة, وقالت بانها ردت عليه “أنتم الرجال ما لكم أمان” قبل أن تغادر العناية المشددة, وأضافت أنها شاهدت شخصا نائما على السرير المجاور للمريضة لم تعرف من هو.

ورغم المراقبة المشددة بالكاميرات إلا أن التسجيلات يتم حذفها بعد 48 ساعة, والكاميرات موضوعة أصلا لمراقبة أداء العاملين في العناية المشددة من قبل إدارة المستشفى, وتبين أن السرير الذي كانت تنام عليه المريضة هو الوحيد غير المراقب بالكاميرا. الطبيب أنكر قيامه بالاعتداء على المريضة، لكنه اعترف لاحقاً أنه داعبها في صدرها وقبلها دون أن يراه أحد من المناوبين معه كونهم مشغولين بأعمال أخرى، وتم ضبط أقواله وإطلاع نقيب أطباء حلب الدكتور عماد سلطان على الضبط ومجريات التحقيق وسمح له بمقابلته .

توجهت دورية من فرع الأمن الجنائي في حلب إلى دمشق مصطحبة المشتبه بهم الطبيب والمستخدمتان، وطلب من خمسة أشخاص بينهم الطبيب المشتبه به أن يرددوا من خلف ستارة نفس المقطع الذي زعمت المريضة سماعه من الفاعل، “أنا فلان الــ……. دكتور من ثلاث سنوات”, فأفادت أنه أحد الخمسة وأشارت إلى الطبيب “مصعب” بدلالة صوته وتسلسل دوره في الكلام. كما تعرفت على صوت المستخدمتين اللتين أفادتا بمضمون الحوار الذي دار بين كل واحدة منهما والفني الموجود في العناية، والذي قالت المريضة إنها سمعته، لكنها لم تتمكن من نسبة كل حوار لصاحبته. تم تحويل المقبوض عليهم إلى قاضي التحقيق الذي استمع إلى إفاداتهم مجدداً, حيث أنكر الطبيب ما جاء في الضبط الابتدائي كونه جاء نتيجة التهديد بالضرب وبالسجن العرفي .



شارك برأيك

‫23 تعليق

  1. استغفر الله العظيم
    يعني الواحد حتى ما بأمن على المريض من الطبيب شو هالزمن
    يا جماعة لازم تعرفو أنو مشفى الشهباء من المشافي الي الها اسم بحلب بس عالفاضي هو مشفى قذر عدا الأطباء اللي بيشبهو كل شي ما عدا الأطباء اللي بشوفو الواحد عم يموت قدامهن و بقلولك ما فينا نعمل شي.
    وانا صارت معي حادثة بهالمشفى كان فيها أحد أقاربي مصاب بفقر دم و احتجنا لكيس دم أكيد بنص الليل تكرمو علينا و قالولنا منعطيكن من المستشفى بس الصبح بتجيبو بداله من بنك الدم قلنا أمرنا لله و الكارثة كانت أنو كيس الدم اللي عطونا ياه منتهي الصلاحية من 3 شهور الله ستر و انتبهنا عليه.

  2. it is disgusting to hear something like this happens in the arabic countries, over and over again God curse on every ibin haram

  3. this Dr has risked all his career for what!!!!1
    The problem is why would he do so… when in every country there are million of prostute and women ready to do what he want to get, why risk with with helpless woman
    Sad but true, Rape become a trend ..

  4. المرض اللعين لا يفرق بين طبيب ومريض عادي ,, هذا ليس طبيبا بل مريضا مرضا عضال لا شفاء منه ان شاء الله , والى الجحيم يا فاسق …

  5. ana le biye3jebni bi bala syria houwa eno el mad3i 3alih bi ay 7al en kan la yahrob men el kada2 w haza houwa el 7ak ya ama chane2 ya ama el 7abes aw 3azabho talama ensan bifaker eno ye3tede 3ala ghiro had mo ensan had akid 7ayawan w ma fi 3a2el aslan w lazem mo7akamto bi ay tari2a kanet ta7yaaaaa syriaaaaaaaaaaa w ya7ya bashar el asab moch metel ba2i el beldan zay maser kel yom jarimet atil w biye2tlo el atil w biyemsho bi znato had el zaman le ne7na weselna ello

  6. لا الاه الا الله حتى الأطباء ما عاد في منهم امان . هيك مجرم حرام يعيش . متلو متل اي فيروس بشكل خطر على البيئة . تعدى عى شرف انسانة بريءّة و ممكن يتعدى على غيرا كمان لأنو ما عندو شرف .

  7. واللة ما عندى كلام على هذا الحيوان فعلا كم قال الاخ توب دى مريض وليس طبيبا ليلة أمس طلبت منى اخت عدم الاساءة للعرب ويجب تحسين صورتهم امام العالم كيف باللة عليكم قولوا لى كيف كل يوم نسمع عن قتل واغتصاب واحتيال واللة زمان يقول شيكاغو الدول العربية فاتت شيكاغو أنا عايشة فى امريكا ماسمعت عن دكتور اغتصاب مريضة وكمان دكتور يعنى ملائكات الرحمة فى الارض يعنى باقى المهن معزورة اذا كان المتعلمين عملوا كدة . اللة يحمى الجميع

  8. يا جماعة واين القسم الذي اقسمه الطبيب للقيام بعمله بكل امانة واخلاص ولا حاميها حراميها

  9. في حلب اصلأ كيف تجيك الشهوة مع انسانا مشلولا وفي عناية مشددة

  10. اللعنة علية هذا الحيوان القذر كيف اقدم على هذا العمل الحيوانى دا حتى الحيوان لايغتصب انثى مابالك هذه مريضة بين الحياة والموت كيف جائته الجرائة ان يفعل هذا وهو المسئول عن حياتها انه احقر من ان يقال عليه حتى حيوان ياخسارة على القيم والاخلاق اين الامان نستغفرك يا الله ونتوب اليك وارحمنا فانت ارحم الراحمين

  11. بالضبط يا خلود كلامك صح حاميها حرميها.انا كتير عندي فضول اعرف حكم هاد الحيوان الواطي وبتمنى من كل قلبي الحكم عليه اشد العقاب مشان يكون عبرة لكل واحد وسخ…..وها الحيوان كان لازم ياخد شهادة قذارة مش شهادة دكتوراه

  12. هذا بسبب قله الوازع الديني
    والافلام الاباحيه فقط
    الغرب في اكتر من كذا بس عندهم عادي

  13. اصبحنا لا نعرف مين حاميها ومين حر اميه صار عندى خرمج فى البرمج واللة

  14. خيو هدول كلن ساقطين اش هاي النمرة اللي بتقرف خيو
    والله انو دناااااء وعينو عويلة
    وبا تؤش هيك دكتور
    هاد مو دكتور هاد تركتور
    العما علا هيك قصة
    نشف قلبي من هالاحداث
    الي عم نسمعا
    الله يسترنا خيو

  15. اخس عليك ايها الدكتور القذر.انا في اعتقادي ان قتله قليل لازم يعذب رويدا رويدا قبل ان يقتل.

  16. كانت اعتقد ان رجال العرب يتقون الله ولكنهم لايختلفون عن رجال الغرب بل اسواء

  17. استغفر الله يارب ماهذه المصائب التي تاتينا بكل مكان

    لاحول ولاقوة الا بالله

  18. بالتاكيد هذا عمل صعب تفسيره … لكن وبنفس الوقت يعذر الطبيب ان كانت المريضه من النصارى لانهم يفعلون ماهو اكثر من هذا وهذه حلال حلال على هذا الطبيب ان كان يقصد الجهاد في نيه صادقه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *