>

أثارت طريقة احتفال سيدة بعيد ميلادها ضجة عارمة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد تداول الصور الخاصة بالمناسبة والتي وثقت الأجواء الغريبة أبرزها قالب الحلوى الذي صنعته على شكل جسد طليقها.

وأكدت العديد من الحسابات التي نشرت الصور عبر السوشال ميديا أن السيدة قامت بصنع قالب الحلوى على شكل زوجها السابق، ودعت أصدقائها للحفلة في منزلها، ثم قامت بتقطيع القالب (جسد الرجل) وقدمته للحضور.

وتم تداول صور الحفل هذه أكثر من مرة في الكثير من الحسابات على “فيسبوك” و”تويتر”، وعلقت أغلب هذه الحسابات عن قصة الطليقة التي صنعت القالب، فيما أشارت القليل منها إلى حقيقة المشهد الذي صنع فيه القالب الغريب.

وذكرت معلومات أخرى متداولة أن قالب الحلوى المقطّع لجسد الرجل لم يكن إلا عبارة عن مشهد ضمن أحد الكليبات الغربية، حيث يظهر في القالب المغني البريطاني سلوتاي.

جوزها طلقها قامت عملت حفله وعملت تورته على شكله وقطعهتا وقدمتها للحضور
كيدهن عظيم فعلا pic.twitter.com/0aM8RkxPOv— Khaled ghyath2 (@k_h_g_h2) February 21, 2021

وشارك صانع القالب صورا له، وكتب تعليقا على صفحته في “إنستغرام” تحمل اسم “ذا باك كينغ”، توضح حقيقة قالب الحلوى، حيث قال: “صنعت هذا القالب لتصوير أغنية سلوتاي (Feel away)”، ولفت إلى أن أعضاء مغني الراب صنعت من الفانيلا والشوكولا، وشارك عددا من الصور تبين شكل القالب الغريب.            

ومن خلال البحث عن الأغنية التي نشرها المغني على “يوتيوب”، يمكن مشاهدة قالب الحلوى الغريب ضمن مشاهده، وهو ما أثار السخرية بين العديد من المتابعين لاعتقادهم بأن الأمر كان حقيقة.

ويظهر في نهاية الفيديو، عروسان يقومان بتقطيع قالب الحلوى، ويقوم الحضور بأخذ قطع من القالب وأكلها، ويظهر المغني “رجل الحلوى” مستلقيا في السرير، وقد قطعت أعضاء جسده المصنوعة من الحلوى إلى أجزاء صغيرة، في إشارة رمزية ضمنت في المشاهد.

وجاء في التعليقات بعد تداول الصور ومقاطع من الفيديو عبر السوشال ميديا:” أنا انصدمت صراحة لما قالوا انها بتحتفل بجسد طليقها وتقطيعوا على شكل قالب حلوى”، وأضافت فتاة:”فكرت انوا السيدة كانت عايشة بجحيم معاه ولما اتطلقوا احتفلت بتقطيعوا ههههه”، “لو ما كشفتوا الحقيقة كنت ضليت مصدق انوا الموضوع جد”.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. كثير تصير في أعياد الميلاد ههههههههههههههه ووصلت للجاليات العروبية المهاجرة في أوروبا ، وتلاقي الولية بحجة انها تكره طليقها وحاقدة عليه ، تروح عاملة قالب حلوى يشبه طليقها عند الأخ السوداني ( أفضل محل لصنع الحلوى في لندن على يد عاملات لبنانيات وسوريات ومغربيات واوروبيات شرقيات رغم تواضع محله ) ثم تقعد الولية توزع قطع من يده ورقبته على المعازيم هههههههههههههههه فيما تنفرد هي بنهش الجزء الذي تحت الحزام بشراهة غير معهودة ههههههههههههههههه على أساس انها تكرهه موت هههههههههههههههههه تلاقيها متحسفة على ايام خلت والراجل طفش ههههههههههههههه وما باقي الا تغني راح راح وأخذ قلبي معاه . ههههههههههههههههه استمتعي بالتورتة يا وليلة وبس .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *