>

ذكر تقرير بثتة قناة “مباشر قطر” أن أمير قطر تميم بن حمد قرر بيع أملاك عائلة آل ثانى . وأشار ” التقرير” إلى ما كشفته صحيفة “لوموند” الفرنسية بشأن مساعي تنظيم الحمدين لعرض مجموعة التحف والمجوهرات والقطع الفنية المعروفة باسم مجموعة آل ثانى نسبة إلى الأسرة الحاكمة بأحد الفنادق الواقعة في العاصمة الفرنسية باريس مقابل 20 مليون يورو . حسب صحيفة ” اليوم السابع”.

وتابع التقرير: “ووفقا للصحيفة الفرنسية فأن المركز الوطني في فرنسا الذي يدير الفندق لحساب الدولة يستعد لتوقيع اتفاق مع النظام القطري تقضى بعرض مجموعة آل ثاني لمدة 20 عاما مقابل دفع 20 مليون يورو”.

وأضاف: هذه الخطوة التي أقدم عليها تميم بن حمد تأتى بعد بيع إحدى الطائرات الخاصة بالعائلة الحاكمة خلال شهر أغسطس ” مشيرا إلى أن بيع هذه الأصول المملوكة للعائلة الحاكمة في قطر يؤكد زيف تقارير تنظيم الحمدين التي تزعم عدم التأثر بالمقاطعة العربية “.




شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. أعتقد بأن هذه أموال الشعب القطري ولا يحق له بيعها فهى ملك للدولة.. هذا إذا كان هنك دولة!!

  2. عشرين مليون ولا شي بالنسبة لقطر عندها صندوق استثمار سيادي ب 300 مليار دولار وهو تاسع اكبر صندوق سيادي .
    الخبر يقول عرض المجوهرات لا بيعها وهذا استثمار يعود بفائده ماديه لخزينة قطر

    هناك قطع من أثار مصريه معروضه بمتحف اللوفر بأبو ظبى بمبلغ 920 الف يورو سنويا لتعريف الناس بحضارة وكنوز مصر العظيمه.

  3. اتوقع خلال 20 سنه ستتغير الاسر الحاكمه بدول الخليج بالسعوديه وقطر والامارات لانهم كثير تسببو بكوارث دوليه ولهم ايادي كثيره وبكُل المصائب العربيه وسفك الدماء وتيتيم الاطفال بامواله
    صراحتاً عاثوا بالارض فساداً

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *