>

قامت متسوقة جنوب إفريقية، بـ “خلع” سروالها الداخلي لاستخدامه كـ ” كمامة”، بعد أن حذرها موظفو السوبر ماركت التي كانت تتسوق فيها من أنها لا تستعمل كمامة.

وتم تصوير المرأة التي لم تذكر اسمها في سوبر ماركت “”Pick n Pay في جنوب إفريقيا بعد أن طلب منها أحد حراس الأمن ارتداء كمامة للوقاية من فيروس كورونا المستجد جائحة “كوفيد ــ 19”.

قالت المرأة الجنوب إفريقية إنه لم يكن لديها كمامة للوقاية من الفيروس الوبائي، وهددتها حارسة الأمن بإخراجها من السوبر ماركت، فمدت يدها من تحت ثوبها وخلعت سروالها لاستخدامه ككمامة مؤقتًا.

وأظهر مقطع الفيديو الذي نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية، المرأة وهي واقفة بفستان طويل بنقشة بيزلي وصندل وهي تنتظر في طابور الخروج.

وتظهر حارسة، في الفيديو، وهي تسير نحو المتسوقة ببطء قبل أن يتبادل الاثنان الكلمات، وفجأة انحنت المتسوقة، وهي في قمة غضبها ومدت يدها تحت ثوبها لتصل إلى ملابسها الداخلية، تشدها قبل أن ينزلق “السترينغ” الأسود عن قدميها وتضعه على وجهها بدلًا من الكمامة.

ونظر المتسوقون الآخرون في ذهول بينما يصرخ أحدهم: “ما الذي يحدث؟”. ويستمر الارتباك عندما أشارت المتسوقة بالإبهام في اتجاه الحراس، وساءلت: “هل أنتم سعداء الآن؟”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *