>

كشفت الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي تفاصيل جديدة عن أزمتها وقضيتها ضد مدير أعمالها السابق محمد وزيري، وذلك من خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب عبر برنامجه “الحكاية” على قناة mbc مصر.

في البداية أكدت هيفاء وهبي أنها صاحبة حق وتطالب به بقوة القانون المصري معربة عن ثقتها أن من يطلب حقه بالقانون هو “انسان كسبان حتى لو الموضوع طول ولاجراءات اخذت وقت”، حسب تعبيرها.

وقالت هيفاء وهبي أنها محتجزة في لبنان ولا تستطيع القدوم لمصر بسبب أزمة فيروس كورونا الحالية، وأنها طلبت من المحامي الخاص المستشار ياسر قنطوش بها في مصر أن يسجل ويحرر محضر باستيلاء وزيري على فيلتها الخاصة في إحدى المجمعات السكنية بالشيخ زايد والتي يقيم بها حالياً رغم أنها مسجلة باسم شقيقتها، موضحة أن المأمور الذي ذهب لإثبات الحالة تراجع عن ذلك دون سبب.

وتابعت هيفاء وهبي أن وزيري يستولي أيضاً على 5 وحدات مملوكة لها من ضمنهم الفيلا التي يسكنها في نفس المجمع السكني بأكتوبر وشركة عقارات.

وأضافت هيفاء أنها قصدت أن توصل صوتها من خلال برنامج “الحكاية” للمسؤلون في مصر لتستطيع رد حقوقها، مشيرة أن هناك الكثير من التفاصيل لا تستطيع أن تفصح عنها بسبب وجودها لدى القضاء.

وختمت هيفاء وهبي كلامها بمناشدة وزير العدل المصري التدخل لحل قضيتها قائلة “أنا بعلي صوتي لوزير العدل وبقوله ارجوك يا افندم اهتموا بالتفاصيل”.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *