>

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في العراق بحفل زفاف طفل عمره أقل من 11 عاما، شرقي بغداد، وسط حالة من الغضب بسبب انتشار الزواج المبكر وما يترتب عليه من آثار سلبية على المجتمع.

وبث المصور الشهير زهير العطواني، وهو مختص في تغطية الأعراس والعزاءات، حفل زفاف الطفل سجاد، من سكان منطقة البلديات شرقي بغداد، وهو من مواليد عام 2010، وظهرت معه أمه في المقطع المصور إلى جانب عدد كبير من أقاربه.

وبررت والدة الطفل تزويجها ابنها في هذه السن بقولها: “أردت أن أزوجه وهو صغير كي أفرح بأطفاله قبل أن أموت، وأربيهم بيديّ”.

أما العريس فقد قال، إن الزواج “شيء جميل. أنا سعيد بالزواج، ومن لا يتزوج عمره خسارة”.



شارك برأيك

تعليقان

  1. نصيحة غالية وعظيمة من طفل عراقي حكيم ههههههههههههههه
    أطالب بجعل نصيحته تشريع قانوني هههههههههههههه
    وكل طفل عراقي يتم تزويجه رغما عن الي خلفوه ههههههههههههههه وهل نحن شعب الانانوكي البابلي الفضائي نقارن بغيرنا من الشعوب ؟؟!!
    لابد من تشريع القانون واجتماع فوري للرئسات الثلاث واتخاذ قرار ملزم بهذا الشأن ههههههههههههههه والأحسن الرئيس الكوردي لا يحضر الاجتماع هههههههههههههه

  2. مبروك !! انشهرت وصرت حديث الناس وما حدا قدك
    شو بدك أكتر من هيك عزّ!؟

    “…. أعيّتْ من يداويها”

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *