تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات القليلة الماضية لمقطع فيديو يحمل عنوان (علشان تتربى .. أب يحاول إلقاء بنته من البلكونة) .

حيث ظهر الأب في مقطع الفيديو والذي كان يرتدي تي شيرت باللون الأحمر وهو ملقيا بإبنته خارج سور البلكونة ممسكا بذراعها الأيسر ورأسها مهددا إياها بالقتل رميا في مشهد يحبس الأنفاس .

فيما تشبثت الفتاة بقوة ب(حبل الغسيل) وسط صراخها واستغاثتها بالجيران طلبا للمساعدة ولإنقاذها من هذا الموقف .

وبالفعل تدخل أحد الجيران لإنقاذها وإبعاد والدها عنها والذي تمكن من سحبها وإدخالها إلى الداخل في ظل ضرب الأب لها أثناء سحبها مدعيا أنها تعرضت للوقوع .

ونشبت مشادة كلامية حادة بين مرتكب هذه الواقعة وبين أحد الأشخاص ممن كانوا متواجدين بالشارع في ذلك الوقت والذي شاهده وهو يفعل ذلك الفعل المُشين منتقدا إياه .

وأثار هذا الفيديو حالة من الغضب والاستياء بين المتابعين الذين طالبوا بضرورة تدخل السلطات والمجلس القومي للمرأة من أجل التحقيق في الواقعة وفحص الفيديو للتعرف على هوية ومكان هذا الشخص .

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. تضرب من بين الأبهات .. روح انضرب افطار وريح البشرية من شرك!
    في ناس بيقرفوا الصيام قد ما أخلاقهم بتصير بشعة وهنن صايمين .. من عندي أنا بعطيك فتوى لا تصوم

ماذا تقول أنت؟

اترك رداً على لُجين إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.