>

ليس غريبا أن يكون للإعلامية السعودية لجين عمران عدة مقومات وأسباب تجعل أي فتاة تتمنى أن تكون مثلها، فهي مقدمة برامج وأخبار وأمسيات فنية وسفيرة ونائبة ومديرة، لكن الغريب كان في تحول لجين من قضايا حقوق المرأة، لعرض خزانة أحذية المرأة ومن سفيرة للإغاثة لسفيرة للإغاظة.

فقد وثقت الإعلامية السعودية لجين عمران عبر مقطع فيديو في “سناب شات” خزانة أحذيتها الفخمة، مشيرة إلى أنها لم ترتدِ أيا منها منذ سنتين.

وقالت عمران البالغة من العمر 43 عامًا إنها قررت أن تقوم بـ”سهرة صباحي” لفرز تلك الأحذية وهي بالمئات كما يرصد الفيديو، بألوان وتصميمات مميزة، ومن أحدث الموديلات.

وأوضحت أن هذه الأحذية قد مرّ عليها أكثر من عامين، ولم ترتدِ أيًا منها، لافتة إلى أن الجلد نفسه يتلف مع مرور الوقت، ولذلك سوف تقوم بالتخلص من كل الأحذية التي لم تعد تريد ارتداءها مجددًا.

وفي أحد الفيديوهات نشرت الإعلامية الإماراتية مهيرة عبدالعزيز مجموعة فيدوهات وصور تجمعها بالفنانة العراقية شذى حسون والسيدة هبه الرمحين وهي سيدة أعمال سورية صديقة مقربة للإعلامية السعودية لجين عمران، وذلك من خلال تواجدهن في منزل الأخيرة الجديد.

واستعرضت عبدالعزيز فخامة منزل لجين عمران الجديد والذي بدا فخمًا جدًا، حيث كشفت الأولى في أحد الفيدوهات أن عمران قامت بإعطاء غرف النوم فكرة معينة مثل غرفة ماركة شانيل.

هذا وفي أحد الفيديوهات استعرضت الإعلامية الإماراتية حجم الجاكوزي الخاص بمنزل عمران، حيث جلسن جميعهن داخله.

وأثارت مقاطع الفيديو هذه حالة من الجدل والتعليقات بين الجمهور، فبعضهم رأى أنهن ظهرن بطريقة لا تناسبهن لا سيما فيما يخص أعمارهن خاصة عند التصوير داخل الجاكوزي.

ورأى بعض آخر أن هذه اللحظات يجب أن تبقى خاصة بهن، لا سيما في ظل الظروف التي يعيشها الوطن العربي في هذه الفترة من كوارث وأحداث مأساوية.

كما أثارت لجين عمران جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب ارتدائها كمامة مطرزة باللؤلؤ، لتواجه انتقادات واتهامات بالاستعراض في ظل انتشار فيروس كورونا.

وظهرت الإعلامية السعودية في الصورة مرتدية كمامة قماشية، ذات لون أسود، مطرزة من الجانبين باللؤلؤ من أجل إضفاء عامل الزينة عليها، وتأثير تلك الزينة على وجهها.

وانهالت التعليقات على الإعلامية فور نشرها للصورة على حسابها على “سناب شات”، وبدأت الصفحات المهتمة بالمشاهير بتناقل صورتها التي أطلقوا عليها “كمامة اللؤلؤ” لعرضها أمام الجمهور والسماح لهم بإبداء آرائهم فيها.

وتعدّ لجين عمران من أبرز الشخصيات في عالم الإعلام، وحققت شهرة واسعة في الوطن العربي، وهي الشقيقة الكبرى للفنانة أسيل عمران، وعادة ما تثير لجين الجدل حول حياتها باستعراضها تفاصيلها بشكل كبير مع جمهورها عبر مواقع التواصل الاجتماعي حيث يتابعها الملايين.

فالمحتوى الذي باتت تقدمه لم يعد يتعدى تصوير الملابس والإعلانات، والأكل، والسفر، وهو ما يطرح هذا التساؤل فهل تعي لجين مدى اهتزاز صورتها لدى الجمهور؟



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. ازعجتونا بلجين
    السعوديين منشغلين عنها بالدعاء للزوجه السعوديه التي ضربت اسمى درجات الحب لزوجها ونقلت قصتها المواقع والصحف العربيه

    https://www.youm7.com/story/2020/9/20/%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D8%B2%D9%88%D8%AC-%D8%B2%D9%88%D8%AC%D9%87%D8%A7-%D8%A8%D8%A3%D8%AE%D8%B1%D9%89-%D9%88%D8%AA%D8%AD%D8%AC%D8%B2-%D9%84%D9%87%D9%85%D8%A7-%D8%AC%D9%86%D8%A7%D8%AD%D8%A7-%D8%AE%D8%A7%D8%B5%D8%A7-%D9%81%D9%89-%D9%81%D9%86%D8%AF%D9%82/4985070

  2. الدندراوي شككت في الخبر في العربيه وجاءالرد من صحيفةالوطن على لسان الزوج بان القصه صحيحه وان زوجته مخلصه ووفيه وعقبال ماتكون نموذج لكل الزوجات المحبات لازواجهن 🙂

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *