يبدو أن معركة “النقاب” التي يشهدها الشارع المصري حالياً، سوف تتخذ أبعاداً جديدة خلال الفترة المقبلة، في ظل معارضة كثير من النساء لقرار منع ارتداء الطالبات، في المعاهد الدينية، النقاب “إلا في حضور الرجال”، الأمر الذي قد يتبعه قرار مماثل بحظر النقاب في الجامعات “المختلطة.”

وأثارت تهديدات منسوبة لشيخ الأزهر، محمد سيد طنطاوي، بمنع النقاب “نهائياً”، ثم صدور قرار من المجلس الأعلى للأزهر، يمنع الفتيات من ارتداء النقاب في المعاهد التابعة للمؤسسة الدينية، موجة استياء بين العديد من النساء، بل والرجال أيضاً، في الشارع المصري.

nikab_news

وعبرت جماعة “الإخوان المسلمين”، أبرز جماعة للمعارضة في مصر، ولكنها “محظورة” سياسياً، عن رفضها لقرار منع النقاب في المؤسسات التعليمية، خاصة في المعاهد الدينية التابعة للأزهر، الذي يُعد أكبر مرجعية دينية للمسلمين السُنة، وفي الوقت الذي تتزايد فيه “المعركة” ضد النقاب في الغرب.

وقال ممثل جماعة الإخوان في مجلس الشعب، محمد البلتاجي “من غير المقبول أن يتم التعامل مع النقاب وكأنه عادة منبوذة يجب التخلص منها”، كما أشار إلى أنه “من غير المقبول أيضاً انتهاك خصوصية النساء في هذا الشأن”، معتبراً أنها مسألة اختيار شخصي لا يجب أن يحجر عليه شيخ الأزهر.

وأضاف البلتاجي، وهو أيضاً عضو بلجنة التعليم في البرلمان: “كان من المفترض أن يمثل شيخ الأزهر ووزير التعليم العالي (هاني هلال)، الأفكار التي تتحدث عن التعددية وقبول الآخر واحترام الحريات، ولكن مواقفهم (فيما يتعلق بقضية النقاب) جاءت مخيبة للآمال.”

كما عبرت الكثير من الطالبات عن معارضتهن لقرار منع النقاب، على اعتبار أنه لم يتم الأخذ برأي النساء في هذا الحظر، حيث قالت الطالبة منى عبد الفتاح: “كان عليه (شيخ الأزهر) أن يسأل امرأة واحدة على الأقل عن رأيها، لأن هذا القرار يمس حياتها بشكل مباشر.”

وأبلغت عاملة نظافة بجامعة الأزهر بأن المرأة “تلجأ إلى ارتداء النقاب في ظرفين مختلفين، إما أن تكون صارخة الجمال ويُخشى أن يتعرض لها الرجال بالسوء، أو أن قبيحة جداً، فترتديه لتخفي وجهها.”

وينتشر النقاب في كثير من الدول العربية، خاصة في دول الخليج، وهناك نص في القرآن الكريم يفسره العلماء على أنه يجعل من النقاب “فضيلة” وليس فرضة”، كما في قوله تعالى، في سورة “الأحزاب”: “يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن، ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين.”

أما وزير التعليم العالي، هاني هلال، فقد أكد أن قرار منع الطالبات “المنتقبات” من دخول المدينة الجامعية “لا رجعة فيه” حماية لباقي الطالبات، مشيراً إلى أن جميع المتواجدين في السكن هم من الطالبات أو النساء، وليست هناك حاجة لارتداء النقاب، كما يتوجب على المشرفات التعرف على الطالبات قبل السماح بدخولهن.

وشهدت جامعة “المنصورة”، شمال شرقي القاهرة، أحد مظاهر الاحتجاج على ذلك قرار الثلاثاء، عندما اعترض عدد من الطالبات “المنتقبات” موكب الوزير هلال، أثناء زيارته للجامعة، معبرين عن احتجاجهن على رفض إدارة الجامعة قبولهن بالمدينة الجامعية، رغم موافقتهن على خلع الحجاب داخل سكن الطالبات.

وتعليقاً على ذات القضية، أكد وزير التربية والتعليم يسري الجمل، أن الزي المدرسي لا يشمل النقاب، مشيراً إلى أن قضية النقاب “تُعد محسومة” في مدارس التربية والتعليم، طبقا للقرار الوزاري الذي صدر عام 1995 بتحديد الزي المدرسي.

وبالنسبة للمعلمات الراغبات في ارتداء النقاب، قال الوزير، في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الشرق الأوسط الثلاثاء، إن تعبيرات الوجه داخل الفصل بالنسبة للأطفال جزء من العملية التربوية لتوصيل الرسالة التربوية لهم، وبالتالي سيكون من غير المسموح لهن ارتداء النقاب.

شارك برأيك

‫14 تعليق

  1. هذا هو حالنا حال المسلمين لم نتفق على قرار ما، يوجد تناقض و لا يوجد تقدير لظروف الاخرين…

  2. what is the point of niqab and salah iza akthar almuslimin yekziboun wa yunafiqun wa yaftaroun wa yazlimouna baedahum baedan

  3. بسم الله الرحمن الرحيم لايجب منع النقاب ودى حرية الست فى ارتدائة بس المشكلة ان فى وقتنا الحالى بيحدث جرائم بسب لبس النقاب واى بنت اوست سواء كانت جميلة او غير بتلبس النقاب كمان اصل النقاب لة اصول ولتزام فى لبسة انا اعتقد والله اعلم من جهة نظرى مش اى حد يلبس النقاب الى يلبسة يحس انة بيلبسة علشان هيا تكون فاتنة خليفة من اغراء جمالها للناس

  4. *حديث عائشة عن نساء الأنصار، تقول: «رحم الله نساء الأنصار نزلت آية الحجاب في صلاة العشاء،
    فرجع الرجال إلى زوجاتهم وأهليهم فأخبروهم، فخرج النساء خلف الرسول صلى الله عليه وسلم لصلاة الفجر كأنهم غرابيب سود.

    **قال ابن عباس رضي الله عنهما : ” أمر الله نساء المؤمنين إذا خرجن من بيوتهن في حاجة أن يغطين وجوههن من فوق رؤوسهن بالجلابيب ويبدين عيناً واحدة ”

    **عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ كَانَ الرُّكْبَانُ يَمُرُّونَ بِنَا وَنَحْنُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُحْرِمَاتٌ فَإِذَا حَاذَوْا بِنَا سَدَلَتْ إِحْدَانَا جِلْبَابَهَا مِنْ رَأْسِهَا عَلَى وَجْهِهَا فَإِذَا جَاوَزُونَا كَشَفْنَاهُ ” رواه أبو داوود .

    الحجاب له تفاسير عديدة لكن شيخ الازهر هذا احتقرته من جد ,,,,
    عسى ربي ياخذه,,,,,,,

    سمووووووووورة

  5. واحد يفتي على هواك يحلل الحرام و يحرم الحلال مع أن نبينا صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم لم يترك لا كبيرة ولا صغيرة إلا وفسرها. والقرآن الكريم فيه كل شئ بوضوح .وما قاله الطنطاوي سياسة

  6. فضيله الدكتور شيخ الازهر هو اعلم بالدين من جماعه الاخوان المسلميين الذين لهم اغراض سياسيه ولا يعرفون شيء عن الدين مع العلم ان 80%من المصريين يعتنقون فكر الاخوان(خصوصا نساء مصر اللذن اجري لهم غسيل مخ) فالنقاب ليس من صحيح الدين وهذا ما اوضحه شيخ الازهر في اكثر من لقاء اتركوا هذا التخلف وانظروا الي المشكلات التي نعاني منها مثل الفقر البطاله————الخ اظن هذا اهم

  7. يعني كل ست عامله النقاب في نظر الطنطاوي ومحبيه متخلفة هذه ليست إهانة لنساء المؤمنين فحسب بل لنساء النبي كلهم أعوذ بالله………

  8. معك حق اختى نعيمة _اقول للاخ المتنبي من العيب أن تقول بأن شيوخ الاخوان المسلمين لايفهمون في الدين والاكثر عيبا الادعاء بأن شيخ الازهر إياه اكثر فهما من الاخوان المسلمين وتتهمهم بأن هدفهم سياسي ! ولكن اتساءل طالما كان شيخ الازهر اعلم العلماء أين كان كل هذه السنين ليفتى بل ليأمر بمنع النقاب! سأجيب ببساطة أن الشيخ موظف في الحكومة واكل عيشه من الحكومة ورأيه رأي الحكومة والحكومة يعارضها الاخوان و80%من النساء ( تم غسيل ادمغتهن من الاخوان ) فلبسن النقاب وهذا على رأيك ولم يأت أحد شيى من عنده ! المسألة مسألة سياسة ياأخي فتح مخك معانا وكن واقعيا وستجد بأن الهدف ليس تربويا ولا هم يحزنون ولن يصدق كلام الشيخ طنطاوي إلا بسيط تفكير أوصاحب مصلحة والله تعالى أعلم

  9. السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة..،
    كم موضوع نُشر عن النقاب وعن أثر منعة داخل بعض الدول الأوروبية والدول العربية..،
    ومع ذلك كنت أتعمد عدم التعليق على الموضوع نظراُلعدم فهم كلامى بطريقة خاطئة..،
    كلامى سوف يكون مختصراً للغاية..،
    أولاً أنا مش ضد النقاب.، ونفس الشئ مش ضد منع النقاب.،
    يا إخوتى ويا أخواتى الفرض فى الدين هو الحجاب أو الخمار.، وليس النقاب… والله أعلم..،
    إية المشكلة من إرتداء الحجاب أو الخمار.، بدلاً من النقاب، نظراً لتجنب إستغلال البعض للنقاب بطريقة خاطئة…؟
    إية المانع فى كدة..؟ أنا الحمد لله اهل بييتى مُحجبات.، وخطيبتى والحمد لله مُحجبة وحتى لو لم تكن محجبة لأمرتها بالحجاب عن طريق الإتفاق والإقناع.، واعلم جيداً أن المراة المُنتقبة هى المرأة التى قد تكون وصلت إلى درجة عالية من التديُن.، ومنه تُريد ستر ماهو يظهر من جسمها عن طريق التحشم بالنقاب..،
    لكن إية الحل فى الناس اللى بتستغل النقاب فى العمليات الإجرامية!!
    كـ الزنا وسرقة الأطفال.، والعمليات الإرهابية…؟
    الناس دى هنتعامل معاهم وهنسيطر عليهم إزاى..؟ إية حلكم للمشكلة دى…؟
    إزاى مُدرسة فى مدرسة أطفال أو فى تعليم إبتدائى أو إعدادى تكون مُنتقبة!! ياسيدة يا مُنتقبة ياللى وصلتى لدرجة عالية من الإيمان.،
    أ.،هل لا تعلمى أن صوت المرأة فى الأساس عورة..! إزاى مُنتقبة وإزاى هتشتغلى مُدرسة وتحكى مع غيرك بالكلام وبالصوت..،
    لم أرى لفظ نقاب فى القرأن الكريم..، ولكن رأيت لفظ خمار..،
    واعتقد ان حجاب المرأة هو الخمار..،
    أما عن تعليق الأخ “المُتنيى” فأتفق معه فى بعضه..،
    وأرى أن الإخوان المُسلمين اهدافهم سياسية أكثر من دينية..، ولكن نفس الشئ الأخ شيخ الأزهر محمد طنطاوى..،
    فعلينا أن نستفتى قلوبنا..، والله المُعين
    تحياتى…….

  10. احنا ليه بنفسر المواضيع كده ايه المشكله يعني المفتي مقلش حاجه غلط فنظري كمنقبه انو مقلش حاجه غلط هو قال غطي وشك في الاماكن اللي فيها رجال و اكشفيه في الاماكن اللي فيها نساء ايه المشكله وايه الحرام الراجل مغلطش لكن اللي عايزين بقي يمنعو الحجاب خالص (حسبي الله )
    هما اللي بيستغلوا الفتوي دي عشان يمنعوه خالص

  11. السلام عليكم,,
    وكيف الجميع ؟؟ إنشالله الكل بخير..
    وما بعرف شو اللى بيحصل , يعنى ما بقى فينا غير فتوى منع النقاب مشان نتكلم فيها ؟؟
    أنا علقت كتير على هيك موضوع بس فيه شغلة جديدة فالمقال …
    جماعة الإخوان المسلمين ,, الله يخليكو بس تضلوا بعيد عن الموضوع وما تحاولوا تظهرو بإنكم الناس يللى بتمثل لفئة المتدينة بمصر ,,,
    أنتم جماعة سياسية ليس أكثر ولا أقل ,,, ومو راح أخوض بكلام بس مشان ما بحب أجرح حدا…
    بظن إنو مصر ماهى ناقصة الطنطاوى مشان تتكلموا انتو..
    الحمد لله مصر فيها رجال دين كتير ردوا على الطنطاوى ,,,
    خلاص الطنطاوى أخطأ والرد على خطأه وصله ,,, بعتقد إنو من الأفضل الموضوع دا يتقفل وندور على شغلة تنفعنا أحسن..
    بعدين الأخ أو الأخت يللى بيعتقد إنو 80% من الناس بمصر بتعتقد فى فكر الإخوان المسلمين ,,
    بس بحب أوصح لحضرتك إنو انت مبالغ كتير وغلطان بالإحصائية دى ,,, الإخوان بمصر جماعة سياسية بس صوتها عالى شوى ,,, وليس الكل يؤمن بفكرهم بس للمعلومة..
    الشئ الأخير ,, إنو هاىموضوع النقاب ما كان بيستحق كل اللى بيحصل دا ,, وإنو الحكاية كلها إنو يللى بيدعى إنو شيخ الأزهر هو اللى أثار الفتنة, فأصبح الموضوع حساس وهو بالحقيقة أبسط من هيك بكتير…

  12. انا بصراحة مش عاجبنى حكاية النقاب دى وقريت مقالات كتير فهمت نها ان النقاب ده مش حاجة حلوة اوى يعنى على سبيل المثال لو ان النقاب ده زى اسلامى يبقى على كده فى ايام الجاهلية كاموا بيمشوا بالشورتات والتى شيرتات

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *