>

قد يعتبر الكثيرون، نساءا ورجالا، أن القيام بالأعمال المنزلية وخدمة الزوج والاولاد أمر واجب وطبيعي على المرأة ولكن بعض رجال الدين قدموا وجهة نظر مختلفة شكلت صدمة خاصة للرجال.

فقد قال الشيخ رمضان عبد المعز، الداعية الإسلامي، إن الزوجة ليست مكلفة شرعًا بخدمة الزوج، مدعيا بأن الأحناف والحنابلة والشافعية رأوا ذلك، سواء كان الزوج معسرًا أو ميسرًا.

وأضاف عبد المعز، خلال لقائه ببرنامج «الدين والحياة»، المذا على فضائية «الحياة»، أن المالكية قالوا إنه إذا كان الزوج معسرًا ولا يستطيع أن يستأجر خادمة، فللزوجة أن تساعده وتخدمه، وأن يحضر لها الطعام مطبوخاً، ويكون ذلك تطوعًا منها وليس فرضًا عليها.

أما الشيخ عدنان ابراهيم فقد قال، في فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، أنه “ليس واجبا على المرأة أن تخدم زوجها وأولاده الذين هم أولادها في البيت” وتابع “لا أن تطبخ ولا أن تعجن ولا أن تكوي الملابس ولا أن بعد الطعام” مؤكدا “أن هذا رأي الحنابلة والأحناف والشافعية في كلا حالتي الاعسار و الايسار”.

يذكر أن الفقهاء اختلفوا في وجوب خدمة الزوجة لزوجها، فذهب الجمهور إلى أنه لا يجب عليها ذلك، وذهب بعض أهل العلم إلى الوجوب.



شارك برأيك

‫43 تعليق

  1. يخرب بتكو .يعني تدعو المرأة للتكاسل طول اليوم .و العيش فى الأوساخ……

  2. “ليس واجبا على المرأة أن تخدم زوجها وأولاده الذين هم أولادها في البيت” وتابع “لا أن تطبخ ولا أن تعجن ولا أن تكوي الملابس ولا أن بعد الطعام”
    ———–
    يا سنه سوخه
    طيب طول اليوم حتعمل إيه ….. تتفرغ للفضائيات والنت والفيس …. وللتفنن في النكد على الراجل وهو راجع من عمله شقيان من أجلها وأجل اولاده
    .
    طيب الجنة تحت أقدام الأمهات ليه .
    طيب إيه وظيفتها في البيت ….. هل الجلوس أمام المرايا ومتابعة الموضة والازياء ووضع الزبادي والخيار ماسك على الوجه
    .
    وفي الأخر تنتظر هدايا عيد الأم
    .
    الى أين سوف تذهبوا بعقل الزوجة
    هل حصرتم وظيفتها في أشباع رغبة الرجال … مجرد أداة تمتع لتفريغ الشحنات
    والحفاظ على أظافرها من التشقق ونعومة اصابعها والحفاظ على الأكلادور
    .
    إن الحياة الزوجية هي كفاح مشترك وتعاون ومسؤلية بين الزوجين
    لبناء اسرة متعاونة تسودها المحبة والألفة
    وليست من طرف واحد يكد ويشقى ويتعب ثم يعود فلا يجد بيت نظيف أو طعام ساخن مجهز ولا ملابس نظيفه
    فقط عليه أن يتحمل تكلفة كل ذلك وحده … وتوفير كل ذلك لمن
    لمن
    لمن جعلوها سلعة تقدر ثمنها على مقدار جمالها وجمال جسدها …
    .
    نحن في زمن الروبيضة …. التافه يفتي ويتكلم وينصح

  3. يعني حنعمل مثل هيفا.إليسا،،،،،،الإسلام نظافه و تعامل ،يعني يشقى برا و يرجع يلاقي البيت وسخ .العيال جعانه فيا ترى ما هي المرأه الى يجوز عليها الطلاق يا ترى

  4. انا من رأيي على المرأة فعل كل شيء بمنزلها الا ان كانت مريضة أو كانت تشتغل في هذه الحالة وجب على الزوج مساعدتها في بعض الامور المهم الاحترام المتبادل والتفاهم والتعاون

  5. صراحه الرجل لازم بشارك زوجته
    بتطبخ وهو ياكل
    بتغسل وهو يلبس
    بتكنس وهو يشرب شاي
    اي لازم يشارك معها
    الحياة مشاركة

  6. اختاروا كلمه أحسن من خدمه ، لان الزوجه مو خادمه ، كلكم راعي وكلكم مسؤول عن رعيته ، الام مسؤليتها البيت ، لكن للأسف بالزمن هادا صارت الخادمة هي المسؤوله عن كل شي و الام صار اهتمامها ب عيادات التجميل والتليفون والصاحبات ، اما الأطفال الهم رب اسمه الكريم ،

  7. انا بنظري ، شغل البيت و طبيخ و الذي منو مثل الخدمة العسكريية بتكون تطوعية قبل الاولاد واول ما يشوفو الاولاد تصير اجبارية انا هيك رايي .

  8. يا اخي كفرتونا
    من جهه
    (لو كان السجود لغير الله لامرت المرأة ان تسجد لزوجها).
    و من جهه اخرى خدمة الزوج ليست واجبة.
    في حدا كان سكران شوفوا مين وخبروني.

  9. عقد الزواج ليس عقد عمل، وبالتالي الزوجة ليست مجبرة شرعا على خدمة البيت والا لكان انفاق الزوج عليها من باب اعطائها اجرتها فهي عاملة عنده وبهذا تكون ند له ولا طاعة له عليها
    ولكن النفقة كما يقول بعض الفقهاء هي في مقابل الاحتباس، أي بقائها في بيته وطاعتها له، وليس للخدمة
    والله تعالى يقول:ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة
    فالعرف هو الذي يحدد الواجبات، لذا قديما كانت الشريفة والموسرة لاتعمل في بيتها، انما الخدمة للخدم والعبيد، ولا ننسى أنها كانت أعمالا شاقة من مثل جلب الماء من الآبار واشعال النار للطبخ وغيرها مما تمتهن الزوجة وتجعلها لا تختلف عن الخدم ولذا لم يكن يرضى الموسر عرفا لزوجته بذلك
    اما عرف اليوم فيقتضي ان تخدم الزوجة نفسها وبيتها، وربما تعوض الآلات الكهرومنزلية الخدم في بعض الأعمال الشاقة، ومع هذا تلجأ الكثيرات في بعض البلدان للخدم لازالة بعض المتاعب عن كاهلهن مثل التنظيف اليومي وبعض العزومات المرهقة
    كما يجعلها تتفرغ لتأديب أولادها وتعليمهم والقيام ببعض الأعمال الخيرية…وهكذا على رأي محايدة 😉

  10. اذا ما دور المرأة ……..هذا تقليل من شأن المرأة وجعلها مجرد جسد فقط ….فهل العمل بالبيت ليس واجب ….والمعاشرة واجبة ؟؟؟؟ اذا بقولهم هذا جعلوا منها
    مجرد جسد فقط فعل تقبل المرأة ذلك …..لكل منهم عمله فالرجل يكد ويتعب خارج البيت وهى لها البيت ….وتلك هى المشاركة ….وهذا تشريف فلكلا منهم دوره …وفى النهاية تكون العلاقة بينهم ايضا مشاركة ……

  11. وبذات المنطق العبيط يبقى الزوج ليس ملزما بأي شيء تجاه الزوجة وأولادها خاصة إن كانت موسرة ! طيب الحلوين اللي قالوا الكلام الاهبل يقولولنا أومال الزوج ها يصرف عليها ويصونها هي وأولادها ويقوم بالقوامة على أكمل وجه لييييييييييييييييييييييييييه ؟ّ! ياناس اتقوا الله الله يخرب بيوتكم لأن فيه سيدات عقولهن بسيطة وهاتصدق الكلام العبيط ده وبسببه سوف تخرب بيوت . يعني على مدى تاريخ البشرية وبطول الأرض وعرضها تقوم المرأة بخدمة بيتها وأولادها وزوجها وبلا كدر أو ضجر وحضراتكم قررتم سواء انتم أو أي إنسان قال مثل هذا القول تضربوا كرسي في الكلوب وتقلبوها ضلمة .. الله ينتقم منكم بعدله

  12. الجزء الأول من كلامك أتفق معه اختي نور
    أما أن
    تقوم الزوجة بأعمال خيرية و عزومات!! فبيتها أولى بها و بتطوّعّها
    لهذا لا أتفق مع ظاهرة الخدم في بعض البلدان .. فأصبح الزوج كأنه متزوج من الخادمة, فهي تخدمه و تطبخ له و تقدم طعامه و تعتني بأولاده …. دون ان ننسى العواقب التي ترافق الخدم

    بصفة عامة تبقى هاته أمور جانبية لا بأس من مناقشتها لكن أرى أن يركز شيوخنا على أمور أهم لأمتنا

  13. انا برأي هذا شرع الله وليس عليها خدمته ولا ان تقوم بالاعمال المنزلية بس نحن مع طيبه قلبنا لا نقدر ان لا نعمل وانا ضد فكره الخادمة في وقتنا الحالي بشده مع كل هذه الأمور اللتي نسمعها والحوادث اللتي تتكرر كل يوم من قتل وحرق وضرب للاولاد انتقاما من الأهل ولكن على الرجل ان يقدر هذا ولا يتوقع ان تكون سوبر مان اي ان تقوم بخدمته وخدمه ًالاولاد والقيام بأعمال البيت وفي الاخر ينتقد تعبها وإهمالها لنفسها ويقارنها ب هيفاء ونانسي ويذهب للذهاب عن وحده تهتم بنفسها ورشاقتها وينسى ان المرأه اللتي في البيت لولا خدمته كانت ستكون كملكات الجمال كل زمن وله متطلباته ولا ننسى ان المراه أصبحت عامله وليست قاعده في البيت

  14. ونعلم من سيرة الزهراء أنها لما أرهق بدنها الكدح والنضال ، وأتعبها الطحن بالرحي ، جاءت أباها تمشي على استحياء ، تطلب منه خادمةً تساعدها على تخفيف أعباء المنزل ، وثقل الحياة العائلية التي كانت تكابدها ليلاً نهاراً ، علّها تخفّف عنها بعض همومها . وقفت بين يدي أبيها رسول الله ، مطرقةّ برأسها حياة بعد أن سلمت عليه ، فرد عليها السلام ، وكان من عادته أنه إذا أقبلت عليه فاطمة ، كان يقوم إجلالاً لها ويقبل يدها ثم يجلسها في مجلسه ، فجلست وهي مطرقة برأسها إلى الأرض ، وما كادت تجلس في مكانها ، حتى سألها الرسول الأعظم قائلاً : ما جاء بك … وما حاجتك أي بنية ؟ فغلبها الحياء ولم تتمكن من سؤال النبي ، فقالت : جئت لأسلم عليك .. وبعد لحظات قامت فودعها النبي ، ورجعت إلى دارها دون أن تحقق هدفها الرامي إلى طلب فتاة لخدمة المنزل .
    وبعد هذا اللقاء بأيام وجدت فاطمة نفسها لا تستطيع مواصلة العمل دون وجود فتاة إلى جانبها في البيت ، فقررت أن تشكو حالها إلى أبيها الحبيب المصطفى لعله هذه

    المرة يلبي نداءها ، ويستجيب لدعوتها ،.. فقامت فاطمة الزهراء عليها السلام من ساعتها ، وأتت أباها النبي صلى الله عليه وآله وسلم وطلبت منه خادمة ، فقال لها : يا فاطمة أعطيك ما هو خير لك من خادم وم الدنيا وما فيها .
    قالت : وما ذلك يا رسول الله ؟

    قال : « تكبّرين الله بعد كل صلاة أربعاً وثلاثين تكبيرة ، وتحمدين الله ثلاثاً وثلاثين تحميدة ، وتسبحين الله ثلاثاً وثلاثين تسبيحة ، ثم تختمين ذلك بلا إله إلاّ الله ، وذلك خير لك من الذي أردت ومن الدنيا وما فيها » (1) .

  15. كتاب من لا يحضره الفقيه :

    روي أنّ أمير المؤمنين عليه السلام قال لرجل من بني سعدٍ : ألا أحدّثك عنّي وعن فاطمة الزهراء ( سلام الله عليها ) ؟ إنّها كانت عندي فاستقت بالقربة حتّى أثّر في صدرها ، وطحنت بالرحى حتّى مجلت يداها (2) ، وكسحت البيت حتى اغبرّت ثيابها ، وأو قدت تحت القدر حتى دكنت ثيابها (3) فأصابها من ذلك ضرّ شديد ، فقلت لها : لو أتيت أباك فسألته خادماً يكفيك حرّ ما أنت فيه من هذا العمل .

    فأتت النبي صلى الله عليه وآله وسلم فوجدت عنده حداثاً ، فاستحيت فانصرفت ، فعلم صلى الله عليه وآله وسلم أنها قد جاءت لحاجة ، فغدا علينا ونحن في لحافنا ، فقال : السلام عليكم ، فسكتنا واستحيينا لمكاننا ، ثم قال : السلام عليكم ، فسكتنا ، ثمّ قال : السلام عليكم ، فخشينا إن لم نردّ عليه أن ينصرف ـ وقد كان يفعل ذلك فيسلّم ثلاثاً ، فإن اذن له وإلا انصرف ـ فقلنا : وعليك السلام يا رسول الله ادخل ، فدخل وجلس عند رؤؤسنا ، ثمّ قال : يا فاطمة ما كانت حاجتك أمس عند محمّد ؟ فخشيت إن لم نجبه أن يقوم ، فأخرجت رأسي فقلت : أنا والله اخبرك يا رسول الله ، إنّها استقت بالقربة حتى أثّر في صدرها ، وجرّت بالرحى حتى مجلت يداها ، وكسحت البيت حتى اغبرّت ثيابها ، وأوقدت تحت القدر حتى دكنت ثيابها ، فقلت لها : لو أتيت أباك فسألته خادماً يكفيك حرّما أنت فيه من هذا العمل .

    قال : أفلا اعلّمكما ما هو خير لكما من الخادم ؟ إذا أخذتما منامكما فكبّرا أربعاً وثلاثين تكبيرة ، وسبّحا ثلاثاً وثلاثين تسبيحة ، واحمدا ثلاثاً وثلاثين تحميدةً . فأخرجت فاطمة رأسها وقالت : رضيت عن الله وعن رسوله ، رضيت عن الله وعن رسوله (1) .

  16. اذا كانت ابنة الرسول صلى الله عليه وسلم تعمل وقد أنهكها العمل وياتي جاهل او جاهلة يتفلسفو علينا بوجوب او لا وجوب هههه طاح حظكم تريدون المراءة مصدر شر بجلوسها ليل نهار ع النت وتقلل أدب وتبث سمها وحقدها ع العالم ولا تخدم بيتها وزوجها كيف تحكمون

  17. من زمان كلما أقرأ عن علاقة سيد الخلق ب إبنته من احترام و تكريم و عطف و حنان أنبهر و أتعجب من حال بعض آباء اليوم!
    اللهم صلي و سلم على المصطفى

  18. مشكورة نونو ياريت تراقبوا تعليقات المتحول المتمتع قال حلوة قال ههههههه 😀

    1. خلينو بفكرك على طول ههههههه فهاي بوادر تشيع عندك كمان هههههه وحدة تنقل من كتب الشيعة والثانية تتخيلو مع كل معلق ومعلقة وكأنه هو محتاج غير اسمه هههههه طول عمره المرحوم كان يشرشح بدون مستحى ونقل ليكم عدوى البحوث والشعر العمودي ….. أخوض الحرب السنية الشيعية لوحدي احسن حتى اخر رصاصة في جيبي هههههه

  19. يشرشح مين يا قذرة هو كان مشرشح وعاملينوا ممسحة لبين ماكره حياتوا وعمل العملة السودة وتحول الى حلوة بس خوش مشتغل عالضحكة بعد اللهجة يرادلها شغل وهيبة الحلوة 😉

    1. هههههههههه ياما كان حاطك تحت صرمايتو ههههههههه وانت ههههههههه غريبة يا بعد عيني ….. ومسكينة ما الج والي هههههههه مثل ما تقول اغنيتكم ههههههههه أشجعك ان تأخذي بثارك وباب التطوع مفتوح ولنذهب وراءه الى غزو وريحو .

  20. اي صحيح والدليل هرب من الجريدة من كثر القنادر والمهازل الي أكلها على راسه ، تذكر ياوهيبة لما كنت تعلق باسم الزهرة واسم زينب وتمدح نفسك يا مريض الله لا يشفيك ويزيدك هم وبلاء

  21. بدل ما تبقين تحتارين وما تعرفي شو تقولي ههههههههه الان يكفي ان تعرفي انو انا معلقة قديمة من أصول شامية اما كيف تعرفت على الاستاذ ههههههه خارج نورت او نوع العلاقة بيني وبينو وكيف ح تصير فخليها على ربك وبوقتها تكون قنبلة ههههههههه موسم ….. والآن ريحي نفسك وباوعي على الفلم عيوني ههههههههه

  22. شوف يا وهب الحشاش المتحولة انا وراي بيت وولاد ما فاضية لك بعرفك راح تقل أدبك اكثر وانا أصلا ما يشرفني أرد على هيج زبالة ومستوى متدني لأبعد الحدود انا وييييين وانت وين راح أتركك تنبح ومن يصير عندي وقت ارميلك عضم مسموم أوكي هههههههه ومبروك على تحولك ههههههه اذا تريد عندي ثياب وأحذية قديمة ابعثلي عنوان المدام وانا أرسلهم اما DHL او FADXS وطبعا هذا أرخص يلاه نكسب بيك ثواب
    تشاو وهيبة الحلوة see you later

  23. هههههههههه
    اي من الأول قولي انك جبانة وبتخافي وعندك أولاد وتريدين تنهزمي ههههههههه يعني الا بعد ما اندعستي تحت الصرماية تذكرتي عندك ولاد تربيهن ؟ هههههههههه مع السلامي وألف دهية .

  24. أخاف من مين يا عجوز النار هو انت من كنت ربع زلمة وكنت اشرشحك وامسح بيك ارضية نورت هههههههه أخاف منك بعد ما تحولت ههههههههه مين الي اندعس ياشرشوح شوف تعليقك قبل ماطلع وشوف بعد ماقلت راح اطلع يا حم أر يا GAY ههههههه قال المرحوم ابو لهب الفاكهة على روحه تفييييه على هال شكولات القذرة يلاه بعد شوي هم عضم ثاني تستاهلي وهيبة الحلوة

  25. هههههههه
    هاي من كل عقلاتا بعدها بتحسبني وهب الحسيني هههههههههههه
    لازم اقول حتى لو بيزعل وهب انو في كثير عراقين وعراقيات حمير او اصلهم هندي هههههههههههه بس قليلن هني عدهن طفرة وراثية ويعملوا بحوث شعرية ……… عيوني اني هي هههههههههه ما يوخصج ولا تدخلين نفسك انا مركضت وراكي انتي هاجمتيني بدون مبرر فندعستي فعلى شو تبكين ؟ يلا روحي لبيتكن في الهند هونيك هم في رافدين السند و ال ههههههههه قند .

  26. قلتلي أصلك شامية لا كثيير واضحة اللهجة ههههي روح العبي بعيد ، والهنود اسألي وهيبة هو يعرفهم اكثر لان من أصولهم جابو هم البريطانين وقت احتلال العراق خدم بالبصرة والعمارة هههههههههه وانا أصولي موصل يا وهيبة فشو جانبي عالهند مع انهم أذكياء بس وسخين مثلك راح أضل ادعسك لبين ما تطلع روحك يا اهل المتع ياانجس وأقدر مخلوقات الارض تفييييه

    1. انتي من موصل ؟؟
      يعني وين ما هي داعش بتعمل جهاد النكاح ههههههههه اي ربنا يعينك .

  27. اهلا بك مسلمة، أتمنى ان تكوني بأحسن حال
    الموضوع مطروق من قبل الفقهاء منذ القدم وليس وليد الساعة، لكن كل من يعترض عليه انما يعترض عليه من باب العرف، لأن العرف الحالي يقضي بأن تخدم المرأة بيتها خاصة أن الحمل أصبح خفيفا وليس كالسابق، والقرآن يعترف بالعرف في مجال توزيع مهام الزوج والزوجة والزوجة، لهذا لست ألوم من وكل أمرنا الى الله ليعاملنا بعدله هههههه
    لكن ببحث بسيط في القرون الماضية نجد ان الزوجة كانت دوما تُخدم ولا تَخدم الا ان تكون وزوجها من الفقراء ولا طاقة لهم بأجرة الخادم، ولهذا انسب رأي كان رأي المالكية اذ يفرقون بين الموسر والمعسر ، وهذا مستنتج من قصة فاطمة رضي الله عنها ، اذ لو كان العرف عندهم يقضي بعمل الزوجة في بيتها لما تذمرت هي ولا زوجها ولاعتبرت غبار الكنس والم الرحى من مستلزمات الزوجية والنساء كلها تفعلنه، ولكن تلك كانت فترة اعسار المهاجرين، اذ حدث نفس الشئ مع اسماء بنت ابي بكر التي كانت تمشي مسافات بعيدة لاطعام فرس الزبير، فلما فتح الله عليه اتى بخادم وأراحها
    اشير ان في رواية فاطمة ان النبي صلى الله عليه وسلم قال بما معناه لا أعطيك خادما مادام أهل الصفة من غير بيوت، وهو دليل أنهم جميعا في حالة اعسار فعليهم ان يتقاسموا الأعباء ولا يقدم ابنته عليهم
    عن العزومات يا مسلمة، فلكل بيت ظروفه وعلاقاته التي ربما لا تستطيع الزوجة تغييرها لترتاح من العمل، فهناك بيوت مفتوحة للمسافرين او للطلبة او…وربما من دون مواعيد، فتلجأ الزوجة لمساعدة الخادمة، كما ان البيوت الكبيرة تحتاج جهدا أكبر، حتى لو سخرت الزوجة نفسها له ليلا نهارا فلن تتمكن من تنظيفه، ساعتها ستهمل أبناءها ونفسها فقط من أجل هذه الحيطان
    اما مشاكل الخدم فأرى ان لها علاقة بشخصية الزوجة،اذ عليها ان تبقي زمام الامور بيديها ولا تلقي بكل المهام على الخادمة، خاصة ان كانت لا تعمل في الخارج
    الكلام يطول ان حاولنا حصر مهام الزوجة، لكني سأقتصر على عبارة ان التربية لاتعني الخدمة، وحسن التبعل لا يعني غسل الرجلين، والنبي كان يحلب شاته ويخصف نعله مع وجود زوجات عديدات

    1. الحمدلله يا اختي, عساكي و عائلتك بخير من الله
      شكرا لشرح تلك النقاط و بالفعل لكل بيت ظروف
      العرف اليوم يقتضي بخدمة الزوجة لبيتها مع هذا تتذمر الكثيرات و تجلبن الخدم (فلا أرى هذا مقياس على فاطمة أو أسماء رضي الله عنهن)
      أما كلام (ليس عقد عمل, و اعطائها أجرة و ..) فلا أدري لماذا أصبحت بعض النساء تستعمل هاته المقارنة ولا أدري أصلا ما مغزاه ومن أين أتين به؟؟ (حتى ان اعتبرنا النفقة بسبب الاحتباس لا توفيه حقه, لهذا أمرت المرأة أن تسجد لزوجها لولا أن نهاها الشرع من السجود لغير الله)
      ببساطة رضى الزوج باب من أبواب الجنة ولا أعتقد أنه يوجد زوج لا يحب أن تخدمه زوجته (و إن وُجدت الخادمة)!
      نعم اتفق يا ريت لو يتبع الجميع أخلاق سيد الخلق
      طبعا
      خدمة الزوج الطيّــب هههههه الذي يكون لها عبدا فتكون له أمة
      الله يعاونك اختي

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *