الصفحة الرئيسية أدب الشاعرة / فاتن متولي ٍٍٍ ابداعات أدبية في مدينة الجهاد والكفاح ...

الشاعرة / فاتن متولي ٍٍٍ ابداعات أدبية في مدينة الجهاد والكفاح {{ بورسعيد المناضلة }}}

0 90

………..
كتب – محمد عبد السيد
المرأة البورسعيدية دائما لها خصال طيبة وحاسن ومزايا تتفرد بها عن غيرها في ربوع البلد .. اعتادت علي نسج قصص وملاحم كفاح ونجاح وجهاد ووفاء للوطن ولبلدها ولأهلها ولفكرها وعملها وزوجها وابنائها ؛؛ فاتن متولي أمرأة بورسعيدية تفتخر بكونها أمرأة لها انشطة مختلفة في النوادي الثقافية والاجتماعية وغيرها ؛؛
هى ابنة البحر والباسلة بورسعيد انها الشاعرة ًًًً فاتن متولى ًًًً نعيش معها تجربة فريدة نتعرف من خلالها على فاتن متولى الانسانة الام الزوجه المرأة العامله والابنه فى بضع سطور معها فى رحلة الذات والكفاح والكد والعمل من اجل الايمان برسالة المثقف الواعى لخطورة دورة فى مجتمعة وتلك الفترة الملتهبه فى حياة شعب مصر العريق
فاتن متولى محمد ابنة بورسعيد تخطت بعمرها الثالثة والاربعين هى الابنة الكبرى ضمن خمس أخوة ..
وهى زوجة لرجل رائع يعمل مديرا عاما بالاثار كما انها ام لولدين رائعين هم ادهم بالصف الثالث الثانوى وفارس الصف الاول الثانوى.
تخرجت من كلية التربية الرياضية جامعة الزقازيق عام 1995 تدرجت بالمناصب حتى وصلت الى تعمل مدير ادارة لمدرسة رياضية اعدادى ثانوى بمدرية التربية والتعليم
شاعرة واديبة عضو اتحاد كتاب مصر لها ثلاث دواوين شعرية تلج الغربه وفارس ورق بالعامية المصرية وقائمة الحزن فصحى نثر ولها العديد من القصائد المنشورة بالصحف والمجلات اعلامية ونشطة ثقافية حيث ترأس اول صالون ادبى ثقافى فى بلدها بورسعيد باسم الصالون الادبى الثقافى للشاعرة فاتن متولى لها مؤلفات تحت الطبع كوكتيل مشاعر ققص قصيرة ورواية الى ابنتى التى لن تجيئ وديوان شبه غيبوبة وديوان قلب القمر
كانت لها شهادة كتبت فى مؤتمر سيناء واقليم القناة عن تجربة صالونها الادبى 2012 مثلت بلدها كشخصية عامة فى العديد من المؤتمرات الادبية والثقافية
واخيرا تم تكريمها 2016 من الهيئة العامة لقصور الثقافة
كانت ضيفة مرحب بها على الشاشات المصرية كما انها محاضر مركزى بقصر ثقافة بورسعيد وعضو المجلس الاعلى للثقافة ببلدها وعضو نشط بالمجلس القومى للمرأة
خاضت العديد من القضايا الشائكة كمحاربة التميز بين الرجل والمرأة والاهتمام بقضايا التعليم فاسست جروب يدعو لمحاربة الدروس الخصوصية وشرعت فى تاسيس جمعية اشرح بضمير كمساعدة ومشاركة مجتمعية فى ايجاد حلول وبدائل لمشاكل التعليم ببلدها
كانت تتمتع بجرأة شديدة ابان حكم الاخوان لمصر فدعت لعصيان مدنى ببلدها وقامت بالعديد من الوقفات الاحتجاجية واصدرت بيان باسم صالونها بعنوان دولة بلا رئيس ورئيس بلا صلاحيات حتى شاركت فى اسقاط النظام الاخوانى عن مصر فى 30 يونيو وكتبت العديد من القصائد تندد بهذا الحكم الغاشم .
كما شاركت الشاعرة فى كتابتة الاغانى الوطنية باحتفالات انتصارات اكتوبر وثورة 23 يوليوعلى مستوى محافظاتها
فاتن متولى الام لم تنسى دورها فكانت اما على قدر المسؤلية فتفوق ابنائها بالدراسة وكانت زوجه تراعى حق بيتها وزوجها .
خاضت انتخابات مجلس الشعب عن ائتلاف نداء مصر ولم توفق للاسف حيث كانت هناك ابعاد اخرى كالمال السياسى والتحزب واشياء من هذا القبيل
لكنها لم تستسلم وسوف تخوض عن قريب انتخابات المجالس المحلية هذا العام.
اما على المستوى المهنى فحازات على العديد من الدورات التربوية التأهليه كدورة ICDL والدورة التربوى للترقى لوكيل ومدير مدرسة كما حازت على دورة تأهلية فى التوجية التربية الرياضية.دورت الانتل وغيرها من العديد من الدورات
كما كرمت فى العديد من الحافل التربوية والادارات التعليمية والشباب والرياضة واخيرا حازت على شهادة تقدير للمشاركة فى بحث عن علاقة التحصيل الدراسى بالنشاط البدنى
لم تغفل فى معترك الحياة رشاقتها واهتمام الانثى بالمظهر الخارجى وساعدها فى ذلك نشأتها الرياضية وعملها الى الان مدربة لياقة بدنية فكانت الرياضة شغلها الشاغل للحفاظ على رونقها ورشقاتها الدائمة تهتم كثيرا باختيار موديلات تناسب العصر وتتسق مع شخصيتها ولا تحب الصخب فى ارتداء الاكسسوار او وضع الميك اب بشكل مبالغ فيه تعرف كيف ومتى ترتدى الزى المناسب حتى اطلقوا عليها فراشة بورسعيد.
تعشق الحياة والانطلاق ولا تميل للتقليدية والروتين المعتاد وقد ساعدها ميزاجها الجوزائى على كسر الملل والتحرر الدائم من قيود البروقراطية فى مناحى حياتها هى انسانة بسيطة مفعمة بالطموح والامل تسعى جاهدة لاتكل او تمل تحب العطاء والبذل من اجل الجميع تشتهر فى الوسط البورسعيد بالمرأة النموذ جية حيث تجمع عدة نساء فى شخص واحد ولذا كانت نجمه فى سماء بورسعيد فهى عن جد نجمة مجتمع من الطراز الاول وعن احلامها وطموحاتها تتحدث بطلاقة العصفور وتهور الشباب المحب للحياة والسعادة
فتقول الانسان خلق ليعمل ويكد ولا يمل طالما هنالك نفس اذن هنالك امل جديد نتمنى ان تحظى الشاعرة فاتن متولى ابنة البحر الذى خلق داخلها ثوره وفورة حب للحياة ان تحقق امانيها وطموحتها المرجوة من امرأة عن جدارة تحتاج ان نضعها تحت المجهر طويلا لنرى كيف لانثى ان تجمع تلك الميزات فى ان واحد ولا نغفل دور صالونها الادبى الذى تقوم بادارتة واقامته شهريا على نفقتها الخاصة واستضافة شعراء من داخل وخارج الوطن العربى دون تعب اوملل لذا نرفع القبعة ونقول معا هذا العنصر المشرف يجب ان نصفق له جميعا ونرفع لها القبعة .

لا يوجد تعليقات

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.