الصفحة الرئيسية أراء النساء يزددن جمالاً أما الرجال فـ…

النساء يزددن جمالاً أما الرجال فـ…

بواسطة -
25 84

هي دراسة تجعل الإناث اللواتي يشكلن اليوم نصف عدد سكان العالم يبتسمن ارتياحاً وفخراً. فقد وجد العلماء أن التطور البشري يدفع المرأة الى أن تصبح أكثر جمالاً من أي وقت مضى، في حين أن الرجل يبقى جمالياً غير جذاب على مثال أجداده الرجال من أهل الكهف.
كما وجد الباحثون أن النساء الجميلات ينجبن من الأطفال أكثر من من نظرياتهن غير الجميلات، وأن نسبة كبيرة من هؤلاء الأطفال هم من الإناث. وإن هؤلاء البنات، ومنذ أن يبلغن يملن بمعظمهن إن لم يكن كلهن الى أن يصبحن جذابات… وهكذا دواليك.C24N1
وهو ما سيفضي على مدى أجيال، بجسب العلماء، إلى أن تصبح النساء أكثر جمالاً وأن يزداد “سباق الجمال” والتنافس على الجمال، كما تدل عليه المباريات المتعددة لملكات الجمال تحت تسميات متنوعة كثيرة.
هذه النتائج انبثقت عن سلسلة من الدراسات حول الجاذبية الجسدية وعلاقتها بنجاح وتطور عملية الإنجاب لدى البشر.
وقد وجدت دراسة نشرت في الأسبوع الماضي، أجراها ماركوس جوكيلا، الباحث في جامعة هلسنكي، أن المرأة الجميلة تنجب أطفالا أكثر من النساء غير الجميلات بنسبة 16 في المئة. وتؤكد نظريته البيانات التي جمعت في الولايات المتحدة، والتي تابعت 1244 امرأة و997 رجلاً خلال أربعة عقود من الحياة. وقيمت الدراسة جاذبية هؤلاء الجسدية على مدى هذه العقود من خلال الصور الفوتوغرافية التي التقطت خلال هذه الدراسة التي جمعت أيضاً بيانات عن عدد الأطفال الذين لديهم.
واستندت الدراسة أيضاً الى دراسة أخرى سابقة أجراها ساتوشي كانازاوا، عالم التطور النفسي في كلية لندن للاقتصاد، والتي وجدت أن الوالدين الجميلين من الأرجح جداً أن ينجبا أطفالاً إناث جميلات وادعى أن هذا الأمر هو نتيجة استراتيجية متطورة مبرمجة في الحمض النووي البشري. واستشهد لدعم نظريته بنتيجتين لدراسة طويلة لصحة المراهقين دعمتها الحكومة الأميركية رصدت أكثر من 15،000 مراهق أميركي وشملت مقاييسهم تقييمات موضوعية لجاذبيتهم الجسدية.
أولى النتيجتين أن المرأة بوجه عام ينظر اليها من قبل كلا الجنسين بأنها أكثر جاذبية من الرجل من حيث الشكل والمظهر. والنتيجة الثانية أن أكثر الوالدين جاذبية أقل احتمالاً لإنجاب الذكور بنسبة 26 .
ويقول كانازاوا: “إن الجاذبية الجسدية من السمات الموروثة، ويزداد توريثها للإناث أكثر من الذكور. وكلما ازداد إنجاب الوالدين الأكثر جاذبية للبنات فإنهن سيرثن هذه الجاذبية، وبالتالي ومنطقياً سيتبع ذلك ازدياد عدد النساء الجميلات على مدى الأجيال تدريجياً ليصبح عدد النساء الجميلات أكثر من عدد الرجال”.
وعلى النقيض من ذلك، وبالنسبة للرجال يبدو أن عدد الجذابين منهم يقل تدريجياً نسبة الى انخفاض عدد المواليد الذكور في العالم، ما يعني أن هناك قدراً ضئيلاً من احتمال تطور وتقدم هيئة الرجل وجاذبيته.
وتتزامن هذه النتائج مع الذكرى المئوية الثانية لميلاد تشارلز داروين، صاحب نظرية النشوء والارتقاء التي وصفت القوى التي تشكل جميع الأنواع. وربما يكون داروين نفسه قد فوجئ بدقة التأثيرات المكتشفة حالياً من قبل الباحثين في عملية تزاوج البشر.
لكن لا شك أن عامل توريث الجاذبية جلي على نطاق واسع. وعندما أصبحت إليزابيث جاغر عارضة للأزياء، قالت والدتها العارضة السابقة جيري هول: “إنها الجينات”.

25 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.