>

منعت السلطات في مدينة نيويورك المدارس من استخدام تطبيق التواصل عبر الفيديو”زووم” بسبب مخاوف تتعلق بالخصوصية والأمن، بعد أسابيع من بدء آلاف المعلمين والطلاب استخدامه لأغراض التعلم عن بعد.

واتخذت إدارة التعليم في نيويورك القرار بعد تلقيها تقارير بشأن حصول مشكلات تؤثر على أمن وخصوصية النظام الأساسي للتطبيق، وفقا لوثيقة تم توزيعها على مدراء المدارس حصل عليها موقع “تشاكبيت”.

وبدلا عن ذلك، طلبت الوثيقة من إدارات المدارس التحول إلى منصة “مايكروسوفت تيمز “في أقرب وقت ممكن، باعتباره أن لديه وظائف مماثلة لتطبيق زووم لكنه أكثر أمانا.

وهناك أكثر من مليون طالب انتقل إلى نظام التعلم عن بعد في نيويورك بعد تفشي فيروس كورونا المستجد في إحدى أكبر المدن الأميركية اكتظاظا بالسكان.

يشار إلى أن هناك زيادة كبيرة في عدد مستخدمي خدمة “زووم” في الآونة الأخيرة مع بقاء الناس في المنازل ضمن إجراءات مكافحة فيروس كورونا المستجد.

وقدرت “زووم” عدد المستخدمين في شهر مارس الماضي بحوالي 200 مليون مستخدم يوميا من 10 ملايين في السابق.

نورث سامي

كاتب ومحرر في موقع جريدة نورت

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. ومن وين يجيه الأمان ؟؟ هههههههههههههههههههه الا في حالة البرفيسورة تحكي مع الطلاب وهي لابسة هدوم ههههههههههههههههههه او ما تكون في الحمام ههههههههههههههههه او لا تكون في حالة رومانتيكية ههههههههههههههههه وصوتها يا بعد عيني رفييييييع ههههههههههههههههههههههه وموسيقي ههههههههههههههههههه
    والا الطالب ما يفهم شي من اساسه .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *