>

(CNN)– رفض النادي الأهلي المصري، القرار الذي أعلنه لاعبه الدولي محمد أبوتريكة، باعتزاله كرة القدم بعد نهاية الموسم الحالي.

وكان أبوتريكة، قد أعلن اعتزامه الاعتزال عقب خسارة منتخب مصر أمام غانا في ذهاب المرحلة الفاصلة لتصفيات كأس العالم ، بستة أهداف مقابل هدف، في اللقاء الذي أقيم بمدينة كوماسي الغانية.

وقال مدير قطاع كرة القدم بالأهلي هادي خشبة :” حزين للقرار الذي أعلنه محمد أبو تريكة باعتزال كرة القدم عقب انتهاء موسم الأهلي، إلا أنه لم يبلغ إدارة النادي بقراره حتى الآن، كما أن النادي يرفض هذا القرار الانفعالي.”

وأضاف خشبة “أبو تريكة قيمة كبيرة للكرة المصرية سواء من خلال مشواره مع النادي الأهلي أو مع منتخب مصر، والقرار الذي أعلنه جاء في لحظة انفعال بسبب الضغوط الكبيرة التي يتعرض لها عقب لقاء الفراعنة مع النجوم السوداء .

وتابع مدير قطاع الكرة بالنادي الأهلي قائلا “لم تتم مناقشة أبو تريكة في قرار إعتزاله في الوقت الحالي لانشغال الجميع بلقاء الأهلي مع القطن الكاميروني، في إياب نصف نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا، وسيتم مناقشة القرار بعد اللقاء الأفريقي.”

ويلتقي الأهلي مع فريق القطن الكاميروني الأحد ، في إياب نصف نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا بإستاد الجونة، بعد أن انتهى لقاء الذهاب بهدف لمثله.

على صعيد متصل، استمرت انتقادات مشجعي فريق الترجي التونسي لأسلوب تعامل الصحافة المصرية مع خبر اعتزال أبوتريكة.

وكان الكثير من المواقع والصحف المصرية قد أشار إلى أن أبوتريكة قرر “الاعتزال بعد كأس العالم للأندية في المغرب.”

واعتبر البعض أن تلك الصيغة تعني استخفافا بفريق الترجي الذي ربما سيكون طرفا في المباراة النهائية.

وقال أحدهم “هذا ما قضى على آمال الأشقاء المصريين في الذهاب إلى كأس العالم بسبب صحافتهم المحلية. لماذا يستخفون بغيرهم؟ ومن يقرأ الخبر عن أبوتريكة في الصحف النصرية ينتابه الشك بأنّ الاتحاد الأفريقي قرر منح بطولة دوري الأبطال للأهلي واستبعاد كل من الترجي والقطن الكاميروني وأورلاندو الجنوب أفريقي.”

كاتبة ومحررة في موقع نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *