أنهت الارجنتين الشوط الأول من نهائي كأس العالم 2022 متقدمة بهدفين دون رد على فرنسا، وباتت على أعتاب التتويج بلقب المونديال للمرة الثالثة في تاريخها.

وكان قد افتتح الأسطورة ليونيل ميسي، قائد منتخب الأرجنتين، التسجيل لراقصي التانجو في نهائي كأس العالم 2022 أمام فرنسا، اليوم الأحد على ملعب لوسيل.

وجاء هدف ميسي من علامة الجزاء، في الدقيقة 23، بعد تدخل عثمان ديمبلي على أنخيل دي ماريا.

وبهذا أصبح ميسي أول لاعب في تاريخ كأس العالم، يسجل في جميع الجولات الخمس للبطولة خلال نسخة واحدة.

وسجل دي ماريا هدفا في الدقيقة 37 من عمر المباراة من هجمة مرتدة سريعة قادها ليونيل ميسي، ووصلت في النهاية إلى دي ماريا الذي أسكنها الشباك بسهولة.

وأظهرت الكاميرات دي ماريا وهو يبكي احتفالا بالهدف الذي سجله في شباك الديوك، علما بأن ميسي منح التقدم للتانجو من ركلة جزاء.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *